عادي

«الشؤون الإسلامية» تحيي ذكرى المولد النبوي في أبوظبي

وسط أجواء من التسامح والتعايش الأخوي
01:16 صباحا
قراءة دقيقتين
محمد مطر الكعبي يلقي كلمته خلال الحفل

أبوظبي: عبد الرحمن سعيد

احتفت الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف، بذكرى المولد النبوي الشريف على مسرح نادي ضباط القوات المسلحة في أبوظبي، وذلك بحضور الدكتور محمد مطر سالم الكعبي رئيس الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف، والمديرين التنفيذيين والمسؤولين في الهيئة، وجمهور من العلماء والأئمة والخطباء، وعدد من رجال الدين المسيحي في الدولة وسط أجواء من التسامح والتعايش والأخوي.

في كلمته خلال الاحتفال، رفع الدكتور الكعبي باسم الهيئة آيات التهاني والتبريكات إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وإلى أخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، وإلى إخوانهما أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات، وإلى جميع العالم، بمناسبة مولد سيد الرحمة، وسراج القيم، وقدوة الإنسانية؛ سيدنا ونبينا محمد بن عبدالله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم.

وقال الكعبي: ما أحوجنا في هذه الفترة التي تزدحم فيها التحديات أن نعود إلى منهل النبوة، وقيم الرسالة المحمدية، ونقلب صفحاتها، فنرى القيم والأخلاق في أسمى معانيها، والرحمة والمحبة في أزهى تجلياتها، فذكرى مولد رسول الله صلى الله عليه وسلم مناسبة عظيمة لمدارسة أخلاقه صلى الله عليه وسلم، والتأمل في سيرته صلى الله عليه وسلم، وتقديمها إلى الناس بصورة تكاملية وواقعية، في منازلنا ومجالسنا، وأماكن عملنا، في تغريداتنا ومشاركاتنا، وتواصلنا الحضاري مع إخوتنا في الإنسانية، وتسامحنا وتعايشنا مع العالم أجمع، وفي كل وسيلة من الوسائل التي تقع بين أيدينا، ليكون لنا وللأجيال قدوة وأسوة، فقد بعث صلى الله عليه وسلم متمماً لبناء القيم الإنسانية، التي جاءت بها الرسالات السماوية.

ثم ألقت «الواعظة الصغيرة» هُيام فهد الحساني، كلمة بعنوان «رسول الله صلى الله عليه وسلم قدوتي» قالت فيها: ونحن نحتفي بيوم مولدك المبارك الذي هو فاتحة وبداية لحضارتنا وإنجازاتنا: أقول لك يا سيدي رسول الله أنت قدوتي ومثلي الأعلى ونموذجي الأسمى في كريم الصفات، ومحاسن الأخلاق ومكارمها وفي ميدان العلم والمعرفة ومحبة الوطن والولاء له، فنسأل الله تعالى أن يجعل هذه الذكرى العطرة تعزيزاً للإيمان والإحسان، وأن يعيدها على وطنننا بالأمن والأمان، وعلى بلاد المسلمين والعالم أجمعين.

وفي ختام الاحتفال، كرم الدكتور الكعبي 9 فائزين في مسابقة «الواعظ الصغير» الموسم السادس 2022 وتم منحهم شهادات التقدير والجوائز لمختلف فئات الجائزة التي بلغت قيمتها 10 آلاف درهم للفائز بالمركز الأول و7 آلاف درهم للمركز الثاني و5 آلاف درهم للمركز الثالث وتمنى لهم التوفيق في مسيرتهم العلمية والأكاديمية.

وشارك في مسابقة الواعظ الصغير 1003 متسابقين ضمن 3 فئات عمرية، حيث شارك في الفئة الأولى من عمر 4 إلى 7 سنوات 313 متسابقاً، والفئة الثانية من 8 سنوات إلى 11 سنة، 550 متسابقاً، والفئة الثالثة من 12 سنة إلى 15 سنة 122 متسابقاً، وبلغ مجموع الذكور من إجمالي المتسابقين 401 ذكر، والإناث 605.

https://tinyurl.com/bdea87ev

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"