عادي

المزروعي: دور محوري للإمارات في قطاع شحن مستلزمات المشاريع العملاقة

15:32 مساء
قراءة دقيقتين
سهيل المزروعي

دبي: «الخليج»

 ينعقد مؤتمر ومعرض «بريك بلك الشرق الأوسط»، تحت رعاية وزارة الطاقة والبنية التحتية في دولة الإمارات، بنسخته الافتراضية لهذا العام، والتي يتم تنظيمها تحت عنوان «الإصدار الرقمي الخاص من بريك بلك الشرق الأوسط»، ومن المقرر عقد هذا الإصدار الرقمي في الفترة من 9 إلى 10 فبراير/ شباط 2021، بدعم من موانئ دبي العالمية - إقليم الإمارات، الميناء المضيف للحدث. ومن المقرر عقد الحدث الميداني في 2-3 فبراير/ شباط 2022 في دبي بدعم من موانئ دبي العالمية.
ويهدف الحدث بشكل رئيسي إلى توحيد المجتمع البحري، والعمل على إيجاد خريطة طريق، يستطيع القطاع مواجهة التحديات التي تفرضها جائحة «كوفيد-19» وستعرض النسخة الرقمية الخاصة عدداً من الموضوعات المهمة التي سيناقشها خبراء الصناعة الذين سيقدمون رؤى حول الحواجز التي تواجهها وتخطيط الأعمال في عام 2021 وما بعدها.


 الإمارات مركز للشحن


وقال سهيل المزروعي، وزير الطاقة والبنية التحتية: «إن قطاع شحن البضائع السائبة وشحن المعدات الضخمة للمشاريع العملاقة، يعد سوقاً معقدة، ويشمل سلعاً متنوعة مثل الصلب ومنتجات الأخشاب، وشحنات الآليات الضخمة وخدمات رفع المعدات الثقيلة كتوربينات الرياح، ومعدات أعمال البناء، وتلعب تلك السلع والخدمات دوراً أساسياً في الشرق الأوسط، وتعد دولة الإمارات من الدول الأوفر حظاً في هذا القطاع؛ حيث تحتل موقعاً محورياً كمركز للشحن والترانزيت. كما ساهمت عدة عوامل مثل جودة البنية التحتية للموانئ، والموقع الاستراتيجي للدولة، في تمكينها من العمل كحلقة وصل بين الشرق والغرب، وتصدّر مكانة رائدة في الصناعة البحرية. وبحسب التقارير الصادرة مؤخراً عن الهيئة الاتحادية للتنافسية والإحصاء، بلغ إجمالي الناتج لقطاع الخدمات اللوجستية ما يقرب من 219 مليار درهم، ومن المتوقع أن يشهد القطاع زيادة في الناتج، على الرغم من التحديات غير المسبوقة لجائحة كورونا العالمية».
وأضاف المزروعي: تعزيزاً للصناعة، تلعب المبادرات الحكومية المستمرة المصحوبة بجهود الفعاليات التجارية العالمية، مثل «بريك بلك الشرق الأوسط»، دوراً مهماً في توحيد الجهات الفاعلة في القطاع، وتوفير منصة لمناقشة التحديات التي تواجهها، ونحن متفائلون بأن تثبت النسخة الرقمية من مؤتمر ومعرض «بريك بلك الشرق الأوسط 2021» أنها منصة مثالية لتبادل المعرفة وفرص التواصل، وحاضنة للمواهب الشابة التي ستقود النمو في هذه الصناعة مستقبلاً.


إلهام الأجيال المقبلة


لدعم الصناعة بشكل خاص في هذه المرحلة الحرجة، سيخصص الإصدار الرقمي من الحدث جلسات مسجلة مسبقاً يمكن حضورها حسب الطلب، منها «بريك بلك» لاستطلاع المعلومات: استعراض مستجدات المشاريع ومشهد الأعمال في عالم ما بعد «كوفيد19»، وسيتناول جزء من تلك الجلسات مراجعة المشاريع الرأسمالية في الشرق الأوسط، كما سيستعرض المتحدثون آخر المعلومات المتعلقة بمشاريع قطاعات النفط والغاز، والبنية التحتية، ومصادر الطاقة المتجددة، وغيرها من القطاعات. وسيتم تسليط الضوء على التحديات والفرص في منطقة الشرق الأوسط ومقارنتها مع البلدان والمناطق الأخرى حول العالم، وسيحلل المتحدثون تأثير «كوفيد-19» في الأعمال التجارية، وستتم مناقشة جميع التحديات، بدءاً من تأخيرات الشحن، وحتى سلامة الموظفين وتوفير ظروف عمل ملائمة لهم، ما سيوفر للمشاركين في الحدث معرفة شاملة حول ديناميكية الأسواق وسلسلة التوريد في قطاع البضائع السائبة.

التقييمات
4

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"

https://tinyurl.com/yarquqef