عادي

الرئيس الفلبيني يطلب من الشرطة توقيف منتهكي قواعد الكمامة

19:47 مساء
قراءة دقيقة واحدة
الرئيس الفلبيني
الرئيس الفلبيني رودريغو دوتيرتي

مانيلا - أ ف ب
أمر الرئيس الفلبيني رودريغو دوتيرتي الشرطة بتوقيف الأشخاص الذي لا يضعون الكمامة بشكل صحيح، فيما تكافح البلاد لاحتواء عدد الإصابات المتزايد بفيروس كورونا.
وأصدر دوتيرتي الأمر بعد اجتماع مع فرقة العمل الخاصة بكوفيد-19، حيث يمكن رؤية الجميع باستثنائه، وهم يضعون الكمامة الإلزامية، وفق مقطع فيديو رسمي نشر مساء الأربعاء.
وعوقب آلاف الأشخاص لانتهاكهم قيود كوفيد-19 منذ نهاية آذار/مارس عندما شُددت الإجراءات في العاصمة والمناطق المجاورة بعد ارتفاع في عدد الإصابات.
وطلب وزير العدل وقائد الشرطة من العناصر تغريم المخالفين أو جعلهم يؤدون خدمة مجتمعية بدلاً من القبض عليهم، بعد وفاة رجل أجبر على القيام بحركة القرفصاء مئات المرات كعقوبة لخرقه حظر التجول.
لكن دوتيرتي قال إن على الشرطة أن تتشدد في محاسبة مخالفي القواعد، وأن توقف الأشخاص الذين لا يضعون كمامات بشكل صحيح، بمن فيهم أولئك الذين يتركون أنوفهم مكشوفة.
وقال دوتيرتي إن "أوامري للشرطة هي أن يقبضوا على الأشخاص الذين لا يضعون الكمامات بشكل صحيح، واحتجازهم والتحقيق في سبب قيامهم بذلك".
وأضاف: "الأمر ليس لمصلحتي. إنه لمصلحتنا. إنه من أجل مصلحة البلد".
وانتقدت جماعة "كاراباتان" الحقوقية الأوامر الأخيرة، ووصفتها بأنها "غير علمية وغير فعالة"، وكذلك "استخدام غير متناسب للقوة".

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"