عادي

غضب في إسبانيا من استمرار حرائق الغابات

الأمطار تساعد الإطفائيين في كاليفورنيا
01:46 صباحا
قراءة دقيقتين
المياه تغمر شوارع لاهور الباكستانية (أ.ف.ب)
انقلاب شاحنة في تايبيه الجديدة جراء الأمطار والرياح المصاحبة للإعصار «تشانتو»(أ.ف.ب)
إيواء من أجلوا من منطقة الحريق جنوب إسبانيا في مركز رياضي في بلدة رونا(رويترز)

عبر سكان عن غضبهم من استمرار حريق غابات هائل، يُعتقد بأنه متعمد، بالقرب من منتجع شهير في منطقة كوستا ديل سول الإسبانية، وفيما اندلعت حرائق جديدة في كاليفورنيا هطلت أمطار ساعدت على إخماد أقسام من الحريق الكبير ديكسي المتأجج منذ منتصف يوليو/تموز الماضي.

وقالت الوكالة المعنية بمكافحة حرائق الغابات في إقليم الأندلس جنوبي إسبانيا إن الظروف تحسنت الليلة قبل الماضية وإن أكثر من 400 من رجال الإطفاء تدعمهم 41 مروحية يعكفون على مكافحة للحريق. وطلبت الوكالة من السكان في بلدتي خوبريكي وخينالجواثيل، البقاء في منازلهم بسبب مخاطر سحابة الدخان في المنطقة.

وانضم جنود من الجيش إلى جهود إخماد الحريق المتأجج لليوم الرابع على التوالي، والذي التهم 6 آلاف هكتار من الغابات.

وفي كاليفورنيا اندلع حريق كبير جديد في كاستيك وانتشر في 392 اكرا، ما استدعى إغلاق قطاع في الطريق السريع بين الولايات الخامس. وأدت الصواعق النارية إلى إشعال 17 حريقاً. لكن السماء مدت يد المساعدة إلى الإطفائيين المتعبين الذين يعملون منذ يوليو الماضي على إخماد الحريق الضخم «ديكسي»،وهطلت أمطار ساعدت على عمليات إطفاء النيران المندلعة في جبال سييرا نيفادا. ومن شأن الأمطار أن تلطف الجو وتبرده وتحسن من سرعة إخماد الحريق.

من جهة أخرى، هطلت أمطار غزيرة أمس الأحد في تايوان مع مرور الإعصار «تشانتو» متوجهاً نحو «شنغهاي» الصينية. وبلغت سرعة الرياح المصاحبة 162 كم/الساعة. وتم إجلاء أكثر من ألفي شخص في هوالين نسبة لوقوعها في مسار الإعصار.كما أمرت السلطات بوقف الرحلات الجوية وحركة القطارات وسحب زوارق الصيد.

وفي باكستان قتل 17 شخصاً جراء الأمطار الموسمية الغزيرة التي هطلت على شمال غربي البلاد. ولقي الضحايا حتفهم جراء انزلاقات التربة وسيول الوحول الغامرة.

(وكالات)

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"