عادي

تسوية شاملة لأراضي الموردة 3 و7

يستفيد منها المواطنون أصحاب المنح لبناء مساكنهم
00:38 صباحا
قراءة دقيقة واحدة

الشارقة:«الخليج»

بدأت دائرة الأشغال العامة في الشارقة مؤخراً، بتسوية ودفن منطقة الموردة 7 من الأراضي الرملية في ضاحية السيوح والممتدة على مساحة 1.790.000 متر مربع للمواطنين المستفيدين من المنح الحكومية لبناء مساكنهم، بتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى، حاكم الشارقة.

وثمّن المهندس علي بن شاهين السويدي رئيس الدائرة، توجيهات صاحب السمو حاكم الشارقة بدعم مسيرة التنمية والنهضة وتوفير الحياة الكريمة لأبنائه المواطنين، وتوطيد أركان استقرار الأسرة الإماراتية، منوهاً بأن تسوية الطرق ستسهم في وصول مركبات الإنشاء إلى مواقع العمل وتيسير وصول المواطنين إلى منازلهم.

وقال: هذه الخطوة التي شرعت في تنفيذها حكومة الشارقة، تأتي تجسيداً للنهج الذي تسير عليه قيادتنا الرشيدة في التلاحم بين أفراد المجتمع وحسن القيادة الراقي والاهتمام بهموم المواطنين والعمل على حل كل المشاكل التي تواجههم مهما كان حجمها في أسرع وقت ممكن، مؤكداً أن الدائرة أنجزت إلى الآن في المنطقة تسوية 240 قطعة أرض تم الطلب عليها للتسوية الفردية، ثم لتسريع عملية التسويات ستتم تسوية قطع الأراضي كاملاً تسوية شاملة.

من جانبها، أوضحت المهندسة علياء الرند مدير إدارة مشاريع المباني، أنه سيتم إنشاء طرق حصوية بطول 14 كيلومتراً، وعرض 7 أمتار لتيسير مركبات الإنشاء الخاصة بالبناء ومراعاة السلامة والانسيابية المرورية بشكل يتلاءم مع ما تمتاز به المناطق السكانية الحيوية، وبما يؤمّن سهولة التنقل فيها.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"