عادي

«هب71» تضم مجموعة من الشركات الناشئة إلى منظومتها

من بينها أول شركة تفوق قيمتها المليار دولار
22:31 مساء
قراءة 3 دقائق

أبوظبي: «الخليج»
اختارت «هب71»، منظومة التكنولوجيا العالمية في أبوظبي، المجموعة الجديدة من الشركات الناشئة للانضمام إلى مجتمعها في عاصمة الإمارات. وتعمل «Hub71» على تسهيل وصول المؤسسين حول العالم إلى السوق وعقدهم شراكة مع منظومة التكنولوجيا سريعة النمو في أبوظبي والتي تم تصنيفها ضمن أفضل 10 منظومات شركات ناشئة على مستوى العالم وفقاً لشركة «Startup Genome» وتسعى «Hub71» إلى تنويع مصادرها لجذب الشركات الناشئة عالية الجودة في كافة مراحل تأسيسها والتي تقدم حلولاً يمكن أن تحدث تأثيراً ملموساً من خلال برامجها وشراكاتها.

تضم المجموعة شركات ناشئة في مراحل نموّ مختلفة وقد حصلت مجتمعةً على تمويل بقيمة 34 مليون دولار والتزمت بنقل 82 من رواد الأعمال إلى أبوظبي. وستنضم 14 شركة ناشئة جديدة إلى برنامج «Hub71» للحوافز الذي يقدم مجموعة لافتة من الحوافز التي توفر المزيد من الخيارات والمرونة للمؤسسين ويتيح لهم الاستفادة من الموارد المخصصة لدعم نمو مشاريعهم.

وانضمت إلى مجتمع «Hub71» المتنامي في الربع الثاني من عام 2021 أول شركة ناشئة تفوق قيمتها المليار دولار، حيث تقدّر قيمة «CARS24» أكبر بائع سيارات مستعملة عبر الإنترنت في الهند، وأكبر بائع سيارات مستعملة في الإمارات، ب1.84 مليار دولار. كما انضمت إلى برنامج تعزيز القيمة من «Hub71» الذي يستهدف الشركات الناشئة في مراحل متقدمة من تأسيسها. ومن بين الشركات الناشئة الأخرى المنضمة إلى البرنامج «Healthcare X.0» وهي أول شركة ألمانية متخصصة في علم الأورام الرقمي.

مجموعة الربع الثاني

حصلت مجموعة الربع الثاني على 34 مليون دولار من صناديق رأس المال المخاطر والمستثمرين الرعاة والإعانات والمنح وجمعت أيضاً هذا المبلغ من مواردها الخاصة. وتم اختيار 14 شركة ناشئة من أصل 108 تقدمت بطلب الانضمام إلى المنظومة. وتتخصص معظم الشركات الناشئة الناجحة في مجال التكنولوجيا الصحية والذكاء الاصطناعي والبرمجيات وتتحدر من دول مثل إسرائيل وكندا والولايات المتحدة والبحرين واليابان والمملكة المتحدة وتركيا وموريشيوس وجنوب إفريقيا والمملكة العربية السعودية.

وتمّ تلقّي الطلبات من الإمارات في المركز الأول (34%) تلتها الولايات المتحدة (11%) والمملكة المتحدة (6%). ومع نمو محفظة «Hub71» على المستوى الدولي، تلقت منظومة التكنولوجيا العالمية الطلبات الأولى من شركات في لاتفيا وإسبانيا وبلجيكا وبلغاريا والبرتغال ورومانيا.

وقالت جيدا عيتاني، مديرة العمليات في «Hub71»: مع نموّ «Hub71» واستمرارنا في تعزيز منظومة التكنولوجيا في أبوظبي على مستوى العالم، حرصنا على تعزيز الخدمات التي نقدمها للشركات الناشئة في مراحل تأسيسها المتقدمة وتسهيل وصول شركات التكنولوجيا الناشئة في كافة مراحل نموّها إلى الأسواق. وتمكنا بالتالي من استقطاب أول شركة تكنولوجيا عالمية تفوق قيمتها المليار دولار والتي تستفيد الآن من برنامج تعزيز القيمة.

وأضافت عيتاني قائلة: نظراً لأنّ نسبة النجاح لا تتجاوز ال16 في المئة، أثبتت هذه المجموعة أنها استثنائية ومؤهلة للانضمام إلى Hub71 وتنمية أعمالها ضمن البيئة الاقتصادية المستقرة التي توفرها أبوظبي. لقد جمعت الشركات الناشئة في Hub71 تمويلاً إضافياً بقيمة 263 مليون دولار عند انضمامها إلى مجتمعنا، ما يثبت قدرتها على الحصول على تمويل في أي مرحلة كونها جزءاً من منظومتنا التكنولوجية. وندعو مجموعتنا الجديدة إلى مواصلة البحث عن استثمارات والاستفادة من تمويلنا ضمن مجتمع رأس المال سريع النمو.

حوافز مرنة جديدة

ستكون المجموعة الثانية لعام 2021 المستفيدة الأولى من الحوافز الجديدة حيث تقدم Hub71 حزم دعم سخية من شأنها مساعدة الشركات الناشئة على الازدهار. وتتميز هذه الحوافز بمرونتها وبكونها مصممة لتلبية المتطلبات المحددة للشركات في مختلف مراحل تأسيسها. وانطلاقاً من التزام Hub71 بتعزيز القيمة، صُممت هذه الحوافز لتسهيل وصول الشركات الناشئة إلى السوق وجذب المواهب والحصول على تمويل أثناء توسّعها في بيئة أبوظبي الداعمة للأعمال.

ولا تقتصر الحوافز غير القائمة على المشاركة في الأسهم على توفير السكن المدعوم والتأمين الصحي والمساحات المكتبية، بل باتت تشمل دعم الموظفين والترخيص وإصدار التأشيرات وتنمية المهارات، إضافة إلى تسويق النمو وتوفير الخصومات لتسهيل تنمية الشركات الناشئة في أبوظبي.

وختمت عيتاني بالقول: انطلاقاً من حرصنا على تعزيز القيمة وإحداث تأثير ملموس، نراجع باستمرار خدماتنا للبقاء في الطليعة. في هذا الإطار، ستوفر مجموعة الحوافز الجديدة التي نقدمها للشركات الناشئة قيمة أكبر وتمنحها مزيداً من الخيارات والمرونة للحصول على الموارد المخصصة والدعم اللازم لتنمية أعمالها.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"