عادي

وفد من كوريا الجنوبية يزور محطة أبحاث الكويتات في العين

أثنى على خطط الاستدامة الزراعية بأبوظبي
18:54 مساء
قراءة دقيقتين
خلال زيارة الوفد الكوري
خلال زيارة الوفد الكوري2
خلال زيارة الوفد الكوري3

أبوظبي: «الخليج»

استقبلت هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية، وفداً رفيع المستوى من جمهورية كوريا الجنوبية برئاسة لي هو- سيونج - رئيس أركان السياسة في مكتب الرئاسة وعضو الوفد الرئاسي الكوري الذي يزور الدولة، وعضوية مسؤولين في إدارة التنمية الريفية الكورية، حيث زار الوفد محطة أبحاث الكويتات التابعة للهيئة في مدينة العين.

كان في استقبال الوفد الكوري، المهندس مبارك علي القصيلي المنصوري - المدير التنفيذي لقطاع التطوير، وموزة سهيل المهيري - المدير التنفيذي لقطاع الاستراتيجية والأداء والمهندس سعيد علي اليماحي مدير إدارة الأبحاث والتطوير، بالإضافة إلى فريق إدارة الأبحاث والتطوير في الهيئة، حيث استهدفت الزيارة الاطلاع على تطورات المشروع المشترك بين الهيئة و إدارة التنمية الريفية بجمهورية كوريا الجنوبية والخاصة بتطوير نموذج محلي للبيوت المحمية الملائمة لظروف المناخ الصحراوي، وتطوير نظام متكامل للزراعة المائية المغلقة لزراعة الفواكه والخضراوات في المناخ الصحراوي، بالإضافة إلى بحث سبل التعاون لتطوير نماذج زراعية ذكية لمواجهة تحديات البيئة والتغير المناخي وترشيد استهلاك المياه المستخدمة في القطاع الزراعي.

تأتي هذه الزيارة ترجمة لمذكرة التفاهم كانت قد وقعتها الهيئة مع إدارة التنمية الريفية بجمهورية كوريا الجنوبية منتصف عام 2019 بهدف إقامة شراكة طويلة الأجل للتنسيق والتعاون في مجال البحوث الزراعية وبناء القدرات في المجالات ذات الاهتمام المشترك، كما توفر مذكرة التفاهم إطاراً للشراكة بين الجانبين لتسهيل التعاون التقني والمادي لتحقيق الهدف الرئيسي وتعزيز التعاون البحثي بين الجانبين في مجال الزراعة المستدامة.

وقدم فريق إدارة الأبحاث والتطوير في هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية شرحاً وافياً حول المشروع المشترك وإنتاج البيوت المحمية، التي تم بنائها وتشغيلها اعتماداً على التكنولوجيا الكورية، حيث استعرضت المهندسة نورة النعيمي عضو الفريق المختص بإدارة المشروع مزايا النظام التشغيلي لهذه البيوت وملاءمتها للمناخ الصحراوي، كما اطلع الوفد الكوري على التجارب والأبحاث القائمة في محطة أبحاث الكويتات.

في ختام الزيارة أشاد الوفد الكوري بجهود الهيئة في مجال البحث والتطوير ونتائج التعاون المشترك في مجال تطوير نموذج للبيوت المحمية الملائمة لظروف المناخ الصحراوي، وأثنى على جودة المنتجات المزروعة في هذه البيوت، معرباً عن أمله في تعزيز آفاق التعاون في المجالات البحثية بين الهيئة ومثيلاتها في جمهورية كوريا الجنوبية.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"