عادي

الإمارات شهدت افتتاح 567 فندقاً بين 2010 و2020

أضافت 106 آلاف غرفة
20:08 مساء
قراءة 3 دقائق

من 5,379 غرفة في 1978 لتتجاوز 180 ألفا في 2020

دبي: أنور داود

أضافت دولة الإمارات خلال العقدين الماضيين بين (2000-2020) أكثر من 150 ألف غرفة فندقية، منها 106 آلاف غرفة فندقية في 10 سنوات خلال الفترة ما بين 2010 حتى 2020، وفقاً لتقرير «المركز الاتحادي للتنافسية والإحصاء».

وأشار التقرير إلى أن عدد المنشآت الفندقية ارتفع بمقدار 736 منشأة فندقية خلال الفترة ما بين 2000 حتى عام 2020، منها 567 منشأة فندقية من عام 2010 إلى عام 2020.

وتعكس الزيادة المستمرة في أعداد المنشآت والغرف الفندقية في دولة الإمارات خلال السنوات الماضية، مدى التطور القوي في القطاع السياحي على مستوى إمارات الدولة، إلى جانب تحولها إلى وجهة سياحية متكاملة، تلبي تطلعات مختلف أنواع السياح من مختلف دول العالم، إلى جانب تحولها إلى وجهة استثمارية مفضلة للاستثمارات السياحية.

الصورة

وقاد النشاط السياحي في الدولة المطورين العقاريين والمستثمرين المحليين والدوليين، إلى جانب العلامات الفندقية المحلية والعالمية، نحو اقتناص الفرص الهائلة في القطاع السياحي الإماراتي، الأمر الذي انعكس على نمو قوي في أعداد المنشآت الفندقية، تزامناً مع تزايد أعداد السياح الدوليين.

النشاط السياحي

وأكد «المركز الاتحادي للتنافسية والإحصاء» أنه منذ السنوات الأولى لتأسيس دولة الإمارات، وتبنّي نهج التنويع الاقتصادي لتنويع مصادر الدخل، أبدت القيادة الرشيدة اهتماماً ملحوظاً بالنشاط السياحي والفندقي، فعملت على تهيئة وتطوير البنية التحتية من مطارات دولية ومنشآت فندقية وضخ الاستثمارات الكبيرة لإقامة مرافق سياحية ومراكز تجارية ووجهات ترفيهية، لجذب السياحة الداخلية والخارجية، ساهمت جميعها في تحويل دولة الإمارات إلى واحدة من أكثر الوجهات السياحية المفضلة عالمياً والتي يقصدها أكثر من 27 مليون زائر سنوياً.

وأوضح المركز أن المنشآت الفندقية وخدماتها المتميزة تعد جزءاً كبيراً من مقومات السياحة التي تساعد على جذب السياح من الداخل والخارج، لذا حرصت إمارات الدولة على التوسع في الاستثمار في هذا القطاع لاستيعاب الزيادة السنوية الكبيرة في الطلب السياحي، وفقاً لحاجة ومقومات كل إمارة.

الصورة

الطاقة الاستيعابية

وتشير البيانات إلى تطور الطاقة الاستيعابية للمنشآت الفندقية خلال الفترة 1978 - 2020، وإلى التزايد المستمر في عدد المنشآت الفندقية في إمارات الدولة من 64 منشأة بطاقة 5,379 غرفة في عام 1978، لتصل إلى 1,089 منشأة، بطاقة 180,257 غرفة وشقة فندقية في عام 2020.

خمس نجوم

وخلال رحلة الاتحاد، تحولت دولة الإمارات، إلى وجهة سياحية متكاملة، توفر التجربة الفاخرة للسياح والزوار الدوليين، حيث تظهر البيانات تطور الطاقة الاستيعابية للمنشآت الفندقية من فئة الخمس نجوم والتي تشمل الفترة 1978 - 2020، حيث ارتفع عدد فنادق الخمس نجوم من 15 فندقاً بطاقة استيعابية 2,768 غرفة، في عام 1978، ليصل في عام 2020 إلى 222 فندقاً بطاقة 66,125 غرفة.

النزلاء والليالي الفندقية

شهدت الطاقة التشغيلية للمنشآت الفندقية في الدولة والتي تشمل عدد النزلاء وعدد ليالي الإقامة، زيادة متواصلة خلال الفترة من 1979 - 2020، حيث ارتفع عدد النزلاء وليالي الإقامة من 392 ألف نزيل و1.02 مليون ليلة في عام 1979، إلى 14.88 مليون نزيل، ارتفع معها عدد ليالي الإقامة إلى 54.3 مليون ليلة، خلال عام 2020.

وشهدت دولة الإمارات حركة سياحة نشطة عاماً بعد عام، حيث تجاوزت المليون نزيل فندقي في عام 1990، ثم سجلت أكثر من 2.3 مليون نزيل في عام 1995، ولامست ال 4 ملايين زائر في عام 2000، ثم ارتفعت إلى 7.13 مليون نزيل في 2005.

وتجاوز عدد النزلاء في دولة الإمارات ال 9.5 مليون سائح في 2010، وقفز إلى 21.5 مليون نزيل في عام 2015، فيما شهد عام 2020، تحديات كبيرة بسبب «كوفيد-19»، لتسجل الدولة نحو 14.88 مليون نزيل، وواصلت كونها من أهم الوجهات السياحية الدولية خلال فترة الوباء.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"