عادي

مجلس الأمن يبحث الوضع في ميانمار الجمعة

01:44 صباحا
قراءة دقيقة واحدة

الأمم المتحدة - أ ف ب

يبحث مجلس الأمن الدولي الجمعة في جلسة مغلقة بحضور مبعوث "رابطة دول جنوب شرق آسيا" (آسيان) إلى ميانمار، لبحث الأوضاع في هذا البلد بعد عام على الانقلاب العسكري الذي أطاح بحكومته المدنية، بحسب ما أعلنت مصادر دبلوماسية الأربعاء.

ويُمثّل كمبوديا التي تترأس الرابطة، وزير خارجيتها براك سوخون في الاجتماع الذي يشارك فيه كلّ من مبعوثة الأمم المتحدة الجديدة إلى ميانمار السنغافورية نولين هايزر، ورئيس إدارة الشؤون الإنسانية بالأمم المتحدة، وفق ما أوضحت المصادر.

ويتوقّع أن يقدّم الوزير الكمبودي في الاجتماع تقريرًا عن زيارته الأخيرة إلى ميانمار في مطلع هذ الشهر حيث رافق رئيس الوزراء الكمبودي هون سين.

وكانت زيارة سين هي الأولى من نوعها لزعيم أجنبي إلى ميانمار منذ انقلاب الأول من فبراير/ شباط 2021، فيما المنطقة منقسمة حول مسألة التعاطي مع ملفّ هذا البلد.

واعتبر البعض أن زيارة هون سين تُهدّد بإضفاء شرعية على المجلس العسكري الحاكم، وتقويض الجهود المبذولة لعزل الجنرالات.وفي مداخلة نادرة الاثنين من على منبر الجمعية العامة للأمم المتحدة، دعا سفير ميانمار، كياو مو تون الذي أقالته المجموعة العسكرية، لكنّه لا يزال في منصبه، أعضاء المنظمة إلى تقديم "المساعدة والحماية" لشعبه.وقتل أكثر من 1400 مدني في قمع الجيش الميانماري للمعارضة بعد الانقلاب الذي أطاح بحكومة الزعيمة أونج سان سوكي.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"