عادي

محمد بن زايد: الأمانة ثقيلة.. نسأل الله التوفيق

مترحّماً على أخيه الشيخ خليفة
02:06 صباحا
قراءة دقيقتين

أعرب صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، عن شكره لإخوانه أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد، حكام الإمارات، على الثقة الغالية التي منحوه إياها. وقال سموه خلال تلقيه البيعة: «تقبّلنا أمر الله في وفاة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، طيّب الله ثراه، فهذه سنّة الحياة، ونسأل الله أن يهدينا إلى الصواب، ويقدرنا على حمل الأمانة، وربي يوفقني، وإخواني حكام الإمارات لما فيه الخير للبلاد وأهلها».


تفاصيل اجتماع المجلس الأعلى للاتحاد:

  • محمد بن زايد: تقبّلنا أمر الله.. ونسأله أن يقدّرنا على حمل الأمانة
  • محمد بن راشد: نبارك لك رئاسة دولتنا ونحن سندك لمسيرة بلادنا
  • سلطان: نحن بجانبك ونسلّم لك القيادة وإن شاء الله دولتنا في مأمن
  • رئيس الدولة للحكام: أشكر ثقتكم.. أنا أخوكم محمد وسأبقى كما تعرفونني

ليردّ صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، قائلاً: «أتينا نعزيك ونعزي أنفسنا، ونبارك لك ونبارك لأنفسنا قيادتك لنا ورئاسة دولتنا، ونحن السند لك في المرحلة الجديدة لمسيرة بلادنا».
وهو ما أثنى عليه صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى، حاكم الشارقة، حين خاطب صاحب السمو رئيس الدولة، قائلاً: «أنت لست بغريب على هذا الموقع، فأنت ابن الشيخ زايد المؤسس، وأنت شقيق المغفور له الشيخ خليفة الذي حمل الراية من بعده.. نحن بجانبك في هذه المسيرة.. نسلم لك القيادة على بركة الله.. وإن شاء الله دولة الإمارات وشعبها في مأمن».
وشكَر صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد، رئيس الدولة، الحكام قائلاً: «أنا أخوكم محمد وسأبقى كما تعرفونني.. وإن شاء الله ما يغير علينا حال.. وربي يوفقنا لما فيه خير للبلاد وأهلها».
ونشر صاحب السمو رئيس الدولة، حفظه الله، على «تويتر»، أمس الثلاثاء، صورة تجمعه بالمغفور له الشيخ خليفة، وصورة تجمع خليفة بزايد، رحمهما الله، وقال: «رحم الله أخي خليفة.. الأمانة ثقيلة.. نسأل الله التوفيق والعون والسداد».

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"