عادي

روسيا مستعدة للوساطة بين أرمينيا وأذربيجان في معاهدة سلام

01:58 صباحا
قراءة دقيقة واحدة

يريفان - أ ف ب
أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، الخميس، استعداد موسكو لمساعدة أرمينيا وأذربيجان في التفاوض بشأن معاهدة سلام لطي صفحة الحرب للسيطرة على ناغورني قره باغ في 2020.
وصرح لافروف خلال مؤتمر صحافي في العاصمة الأرمينية، حيث التقى نظيره أرارات ميرزويان:«مستعدون للمساعدة في توقيع اتفاق سلام بين يريفان وباكو».وأضاف:«العملية جارية، ونحن مستعدون للمشاركة فيها كوسطاء وكمستشارين».
ويأتي الاقتراح في الوقت الذي تولى فيه الاتحاد الأوروبي زمام المبادرة في جهود تطبيع العلاقات بين أرمينيا وأذربيجان.
بالنسبة لموسكو، تمثل مبادرة بروكسل الدبلوماسية تدخلاً في فضائها السابق في القوقاز، الأمر الذي يهدد جهودها لإحلال السلام بين الجمهوريتين السوفياتيتين السابقتين.
وفي الأشهر الأخيرة، التقى رئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان والرئيس الأذربيجاني إلهام علييف مرتين في بروكسل لمناقشة اتفاق سلام بوساطة رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشال. ومن المقرر عقد اجتماع آخر في يوليو/تموز، بحسب ميشال.
وبعد حرب أولى في التسعينات، تواجهت أرمينيا وأذربيجان في خريف عام 2020 للسيطرة على منطقة ناغورني قره باغ، تخلت بعدها يريفان عن مساحات شاسعة من أراضي الإقليم.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"