عادي

الهند تُقيل 4 موظفين في كشمير اتهمتهم بالإضرار بالأمن

00:45 صباحا
قراءة دقيقة واحدة
555_1

سريناجار: (رويترز)

أعلنت الهند، السبت، إقالة أربعة موظفين حكوميين في الجزء الخاضع لسيطرتها من إقليم كشمير، لتورّطهم في أنشطة «تضر بأمن الدولة».

ومن بين الذين أقيلوا ابن زعيم جماعة مسلحة تقاتل السلطات الهندية في المنطقة المتنازع عليها في جبال الهيمالايا.

كما أقيل أستاذان بجامعة كشمير، قالت الحكومة إنهما يوجّهان الطلاب إلى التطرف، وامرأة تعمل في قطاع التنمية الريفية بدعوى تمويل أنشطة مناهضة للهند.

وقال مسؤولون كبار في الحكومة: «ثبت تورطهم في أنشطة تضر بأمن الدولة»، مضيفين أنه أنهيت خدمات الموظفين الأربعة فوراً.

وأقالت الحكومة العام الماضي 30 موظفاً على الأقل، بسبب صلات مزعومة بالمتشددين، بموجب قانون يمكّنها من إقالة الموظفين دون إجراء تحقيق.

وتتنازع الهند وباكستان على كشمير وكلتاهما تعتبر هذا الإقليم جزءاً من أراضيها.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"