عادي

دبي تطلق مهرجاناً للرياضات الرقمية نوفمبر القادم

13:39 مساء
قراءة دقيقتين
دبي: «الخليج»
**********
أعلنت دائرة الاقتصاد والسياحة بدبي، عن إطلاق مهرجان دبي للرياضات الرقمية بين 11 و20 نوفمبر/ تشرين ثاني 2022، وذلك في مركز دبي للمعارض بمنطقة «إكسبو دبي».
وينظم المهرجان بالتعاون مع شركة «في إس بيه إن»، حيث تعد هذه الفعالية الترفيهية الدولية أولى الفعاليات الدولية التي تُقام في «مركز دبي للمعارض»، وذلك بعد اختتام فعاليات «إكسبو 2020 دبي»، وهو ما يتماشى مع رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، لترسيخ مكانة دبي كمدينة عالمية رائدة في مجال الابتكار والفعاليات.
يأتي تنظيم المهرجان كخطوة أولى ضمن سلسلة من الفعاليات التي تتشارك دائرة الاقتصاد والسياحة بدبي وشركة «في إس بيه إن»، بجذبها وإحضارها إلى المدينة، وذلك كجزء من الاستراتيجية الرامية إلى تعزيز مكانة دبي كمركز عالمي للرياضات الرقمية والترفيه التفاعلي القائم على التكنولوجيا. ويشمل المهرجان تنظيم بطولة دولية يشارك فيها مشاهير لاعبي الرياضات الإلكترونية المحترفين، وكذلك بطولة مدرسية، إلى جانب إقامة حفلة موسيقية تضم نخبة من أشهر الفنانين، فضلا عن فعالية «فان إكسبو»FanExpo المميزة، إضافة إلى إجراء لقاءات لتعزيز التواصل بين الشركاء المحليين والإقليميين والدوليين في القطاع.
تبادل الخبرات
تجمع القمة الافتتاحية نجوم الرياضات الإلكترونية والخبراء ومؤسسات القطاع، إذ تتيح لهم فرصة لتبادل الخبرات، والحديث عن أحدث التقنيات، فضلاً عن بحث الفرص الاستثمارية في الرياضات الرقمية بمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وكذلك في العالم، كما يمكن للزوار تجربة مجموعة متنوعة من الأنشطة في فعالية «فان إكسبو»، من ألعاب ريترو، إلى الإطلاقات الحصرية. وتتولى دائرة الاقتصاد والسياحة بدبي تنظيم كل من القمة الافتتاحية و«فان إكسبو» بالتعاون مع مركز دبي التجاري العالمي.
وطوّرت دبي، باعتبارها مركزاً رائداً للرياضات الرقمية في المنطقة، منظومة مميزة للرياضات الإلكترونية، وذلك من خلال تخصيص استثمارات ضخمة للتكنولوجيا، والبنية التحتية، والتعليم، وكذلك وضع إطار تنظيمي جديد، إلى جانب توفير بيئة تكنولوجية ناشئة مزدهرة قادرة على استقطاب المواهب والكوادر المبدعة بالإنترنت. وسوف يمكّن المهرجان دبي من الاستفادة من الإمكانات الهائلة الموجودة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وفتح آفاق جديدة للرياضات الرقمية.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"