عادي

أمريكا ترحب ب «اللاجئين الروس» وتؤكد: لا تغيير في موقفنا النووي

00:49 صباحا
قراءة دقيقة واحدة

واشنطن - رويترز

أعلنت واشنطن، الثلاثاء، أنها سترحب بالروس الذين يطلبون اللجوء إليها، مؤكدة في الوقت نفسه، أن لا تغيير في موقف أمريكا النووي بسبب التهديدات الروسية.

وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض كارين جان-بيير، إن الولايات المتحدة ترحب بالروس الذين يطلبون اللجوء فراراً من حرب الرئيس فلاديمير بوتين غير الشعبية.

وأضافت: «نعتقد بأنه بغض النظر عن جنسيتهم، يمكنهم التقدم بطلب للحصول على اللجوء في الولايات المتحدة وتقديم طلباتهم على أساس كل حالة على حدة».

على الصعيد نفسه، قال متحدث باسم «البنتاغون» الثلاثاء، إنه على الرغم من التهديدات الروسية لأوكرانيا وحلف شمال الأطلسي باستخدام الأسلحة النووية، فإن البنتاغون لم ير أي تغييرات من شأنها أن تؤدي إلى تغيير موقف القوى النووية الأمريكية.

وقال البريجيدير جنرال باتريك رايدر في إفادة صحفية: «من الواضح أننا نأخذ هذه التهديدات على محمل الجد. لكننا لم نر في هذه المرحلة أي شيء من شأنه أن يدفعنا إلى تعديل موقفنا النووي في هذا الوقت». وأكد رايدر، أن الولايات المتحدة «ليس لديها أي سبب لتعديل موقفنا في هذه المرحلة».

وكشف حليف للرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الثلاثاء، عن سيناريو، توجيه ضربة نووية لأوكرانيا قائلاً إن حلف شمال الأطلسي سيخشى جداً من «نهاية نووية للعالم» إذا دخل مباشرة في الصراع رداً على ذلك.

https://tinyurl.com/ycka236n

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"