عادي

فيديو | أكاديمي أمريكي يفجر مفاجأة حول دور واشنطن في هجوم نورد ستريم

15:06 مساء
قراءة دقيقتين
إعداد – محمد ثروت
أثار أكاديمي أمريكي شهير جدلاً واسعاً بعد توجيه اتهامات مباشرة إلى الولايات المتحدة بالوقوف وراء عملية التخريب التي لحقت بأنبوب الغاز الطبيعي «نورد ستريم»، والذي يقوم بتوصيل الغاز إلى العديد من الدول الأوروبية.
وظهر جيفري ساكس، مدير مركز التنمية المستدامة في جامعة كولومبيا الأمريكية، على قناة بلومبيرغ، في مداخلة مثيرة للجدل، حيث وجه اتهامات صريحة لأمريكا بالوقوف وراء عملية تخريب نورد ستريم.
وقال ساكس، خلال المداخلة، التي أذاعتها قناة بلومبيرغ، مساء الاثنين: «أراهن على أن الولايات المتحدة هي التي تقف وراء تخريب أنبوب الغاز الطبيعي نورد ستريم، هناك الكثير من الصحفيين الذين يعلمون تلك الحقيقة، ولكنهم لا يستطيعون قولها. بوضوح، هذا العمل تم من جانب الولايات المتحدة، وربما كان بالتعاون مع بولندا».
وأدت تصريحات جيفري ساكس إلى اعتراض مقدّم البرنامج «توم كين»، الذي ردّ بقوله: «يجب أن نتوقف هنا، لماذا تشعر بأن هذا عمل أمريكي؟، وما هو الدليل الذي لديك على ذلك؟».
https://twitter.com/i/status/1577250319209320450
وردّ ساكس قائلاً: «هناك أدلة على وجود مروحيات عسكرية أمريكية في المنطقة التي وقع فيها تخريب أنبوب نورد ستريم في«غدانسك» البولندية المطلة على بحر البلطيق. لدينا أيضاً تصريح واضح من الرئيس الأمريكي جو بايدن في وقت سابق من العام الجاري، عندما قال إنه بوسيلة أو بأخرى لن يكون هناك نورد ستريم في المستقبل».
وأشار إلى تصريحات وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكين، يوم الجمعة الماضي، والتي وصف فيها ما حدث بأنه «فرصة هائلة»، واصفاً تلك التصريحات بأنها «طريقة غريبة للحديث إذا كان هناك قلق بشأن القرصنة على البنية التحتية الدولية ذات الأهمية».
وكان بايدن قد أكد في تصريحات، خلال مؤتمر صحفي رفقة المستشار الألماني أولاف شولتس، في البيت الأبيض يوم 7 فبراير الماضي، أن أمريكا ستعمل على إنهاء أنبوب نورد ستريم، في حالة قيام روسيا بغزو أوكرانيا.
وحظيت تصريحات جيفري ساكس بمتابعة واسعة على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، حيث حقق 3 ملايين مشاهدة.
https://tinyurl.com/5b4kbreu

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"