عادي

«أبوظبي للجودة» يقدم خدمات فحص مواد البناء والتشييد بمختبر متنقّل

بالتعاون مع «الدار العقارية»
15:03 مساء
قراءة دقيقتين
أبوظبي:
«الخليج»
أعلن «مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة»، بالتعاون مع «شركة الدار العقارية» المتخصّصة في تطوير وإدارة العقارات في دولة الإمارات، تقديم خدمات فحص مواد البناء والتشييد في موقع المشاريع العقارية بمدينة الرياض بأبوظبي، عبر مختبرات متنقلة لفحوص الطرق والبنية التحتية (التربة والأسفلت)، ما يسهم في توفير الوقت وتقليل الكلف وتسلّم العيّنات وتسليم النتائج لمساعدته في تسريع إنجاز المشروع.
وأكد المهندس عبدالله المعيني، المدير التنفيذي لقطاع خدمات مختبر الفحص المركزي بالمجلس، الحرص على تطوير بنية تحتية للجودة، وفقاً للمعايير العالمية، عبر توحيد المواصفات وتطويرها، وبناء قدرات نظام المقاييس، وتعزيز البنية التحتية للفحص، وإطلاق برامج وشهادات المطابقة لمهن الأفراد والمنتجات، والاهتمام بالسلامة والصحة والبيئة، فضلاً عن خدماته المقدمة في الإنشاء، باستخدام أفضل الطرائق والممكنات، لتعزيز الثقة بجودة المواد الانشائية في إمارة أبوظبي.
وأوضح أن توفير خدمة المختبرات المتنقلة يسهم في التحقق من جودة المواد المستخدمة في مشاريع البناء والتشييد، لضمان استدامتها و مطابقتها للمواصفات المطلوبة (محلياً وعالمياً)، مع ضمان جودة المنشآت والبنية التحتية وديمومتها، لتعزيز الرؤية المؤسّسية لإمارة ابوظبي في بناء مدن متطورة ومستدامة.
فيما قال إبراهيم المغربي، الرئيس التنفيذي للعمليات في الدار للمشاريع «يسعدنا التعاون مع مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة، في إطار التزامنا المتواصل في الشركة، بدعم جهود حكومتنا الرشيدة، لدعم تطور البيئة الحضرية في أبوظبي، وتعزيز بنيتها التحتية بما يتماشى مع مكانتها الرائدة، إحدى أبرز الوجهات في العالم للعمل والعيش والترفيه. ونتطلع قدماً للعمل جنباً إلى جنب مع شركائنا في المجلس، لتحقيق هذه الأهداف».
ويوفر المختبر الفحوص الفيزيائيّة والميكانيكيّة والكيميائيّة لعيّنات المواد الهندسية ومواد البنية التحتية والبناء، والمنتجات الإنشائية، للتأكّد من مطابقتها المواصفات القياسية الدولية المُعتمدة، حيث تتمّ جميع عمليّاته وفقاً للمواصفات القياسية الوطنية والدولية.
وتشمل خدمات المجلس التي يقدّمها عبر المختبر المتنقل، مختبر التربة والركام والصخور، ومختبر الأسفلت والبيتومين، ومختبر الخرسانة الجاهزة، ومختبر التحليل الكيمائي، ومختبر المواد الصناعية بأنواعها (الحديد والألومنيوم).
https://tinyurl.com/4hf6a8v9

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"