عادي

بطولة مجلس التعاون الخليجي للجمباز الإيقاعي تنطلق السبت

بالتعاون مع مجلس دبي وبمشاركة 300 لاعبة
19:40 مساء
قراءة دقيقتين

تنطلق السبت منافسات النسخة الأولى من «بطولة مجلس التعاون الخليجي الكبرى للجمباز الإيقاعي – دبي 2022» التي تنظمها مدرسة الشباب الأولمبية للجمباز الإيقاعي بالتعاون مع مجلس دبي الرياضي في نادي النصر الرياضي، وتتواصل منافساتها على مدار يومين وتختتم غدًا الأحد 27 نوفمبر.

ويشارك في البطولة أكثر من 300 لاعبة جمباز إيقاعي من 16 ناديًا وأكاديمية رياضية في الدولة وفي مختلف دول مجلس التعاون الخليجي وفي مقدمتها الإمارات والكويت وقطر وعمان والمملكة العربية السعودية، وتتنافس المشاركات على فئتي A وB بالنسبة لنوادي الجمباز والفئة C للمدارس من عمر 5 إلى 16 عامًا من مواليد 2007 إلى مواليد 2017 ضمن المنافسات الفردية والجماعية.

وتتاح الفرصة للمشاركات لاختيار نوع المنافسة التي يخضنها بين عدة خيارات متنوعة في عرض المهارات التي تشمل اليد الحرة، والكرة، والحبل، والطوق والشريط، وكذلك المزيد من الأساليب التي تختارها اللاعبات، وتشهد البطولة حضور العديد من مدربي الجمباز العالميين.

اللاعبة الإماراتية لمياء طارق مال الله، أفضل لاعبة جمباز إماراتية في الدولة الفائزة ب«جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الرياضي» في فئة الناشئين، ستكون في مقدمة المشاركات في البطولة، وتشكل هذه البطولة محطة مهمة في نشر وتعزيز رياضة الجمباز، حيث تعد الأولى من نوعها التي تخصص للاعبات دول الخليج العربي فقط، كما أن طاقم اللجنة المنظمة للبطولة مكون من كوادر إماراتية بالكامل.

وتهدف البطولة إلى زيادة الوعي والاهتمام بالجمباز الإيقاعي وزيادة عدد ممارسي هذا الرياضة الأولمبية وتكوين جيل جديد من اللاعبات الموهوبات من خلال تشجع أكبر عدد من الإماراتيات والخليجيات لممارسة الرياضة، مما يساهم في تكوين منتخب وطني من لاعبات الجمباز يشاركن في البطولات العالمية للجمباز، كما تهدف البطولة إلى رفع معايير الجمباز الإيقاعي على المستوى الخليجي، انطلاقاً من الحرص الدائم على التميز والارتقاء بلعبة الجمباز الإيقاعي وتطبيق أفضل الممارسات.

وتكتسب البطولة أهمية كبيرة كونها تأتي لتلبي احتياجات النمو الكبير في شعبية وأعداد ممارسات هذه الرياضة الأولمبية المهمة، حيث بلغ عدد الأكاديميات في دبي وحدها 53 أكاديمية ومدرسة متخصصة في رياضة الجمباز الإيقاعي يشرف على انتقاء الرياضيات وتدريبهن بطلات أولمبيات سابقات يحرصن على نقل خبراتهن إلى الأجيال الجديدة من خلال هذه الأكاديميات وكذلك من خلال البطولات العديدة المستمرة التي يتم تنظيمها في دبي.

https://tinyurl.com/2jnuuudh

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"