عادي

آمنة تحلم ب«ريو دي جانيرو 2016»

04:57 صباحا
قراءة دقيقة واحدة
كانت آمنة الحداد، لاعبة الأثقال الإماراتية قبل خمس سنوات، صحفية شابة في الإمارات تعيش أسلوب حياة غير صحيّ، إلا أنها تأمل في 25 إبريل/‏نيسان الحالي أن تتأهّل للمشاركة في الألعاب الأولمبية لعام 2016 التي ستجري في مدينة ريو دي جانيرو.
تتذكّر آمنة قائلة: قبل هذا كله، كنت مكتئبة وزائدة الوزن بعض الشيء، لكن حلّ يوم قلت فيه: «إنه يمكنني أن أقوم بأفضل مما أقوم به، وإنني أستطيع أن أكون أفضل مما أنا عليه، وبالفعل، شجّعت نفسي على النهوض والتحرّك ذهبت ومشيت، وقد غيّر الأمر حياتي بدءاً من تلك اللحظة، أصبحت أرتاد النادي الرياضي، وانضممت إلى صفوف اللياقة البدنية أو الكروسفِت، التي بدّلت نظرتي حيال رياضات القوّة النسائيّة، وأغرمت ببساطة برفع الأثقال».
ومازالت الحداد تضع المشاركة في ألعاب ريو الأولمبية نصب عينيها، وكذلك تأمل آمنة التأهل إلى الألعاب الأولمبية مع الفريق الإماراتي، علماً أنّ أهدافها تتخطى الألعاب.
تقول آمنة:«عندما أتدرب، أدفع بنفسي أكثر من طاقتي، ودائماً توقعاتي لما أريد أن أحققه أكبر مما يستطيع جسدي تحمله، المشاركة في الأولمبياد هي رحلة، الهدف منها اكتشاف المرء من يكون؟ وكيف يمكنه أن يؤثّر إيجاباً في العالم؟».

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"