عادي

"دبي للمرأة" تواصل تنفيذ برنامج الإرشاد المهني

20:03 مساء
قراءة دقيقتين
1

دبي:"الخليج"
تواصل مؤسسة دبي للمرأة تنظيم "برنامج الإرشاد المهني" بالتعاون مع سفارات دول الشمال الأوروبي في الدولة الذي انطلقت فعالياته في شهر أكتوبر الماضي تحت شعار "إماراتيات على مسيرة النجاح" بمشاركة 33 موظفة من القطاعين الحكومي والخاص والقطاع شبه الحكومي في الدولة.
وعلى مدى الأشهر الأربعة الماضية عقد عدد من الاجتماعات الفردية عبر الإنترنت بين الموظفات الإماراتيات المشاركات في البرنامج والموجهات والموجهين وهم من القياديين في القطاعين الحكومي والخاص في دول الشمال الأوروبي والذين ينتمون لتخصصات مختلفة، تمت خلالها مناقشة عدد من القضايا والموضوعات، إضافة لتبادل المعرفة والخبرات بما يسهم في تحقيق هدف البرنامج في صقل المهارات المهنية والذاتية والقيادية للمشاركات فيه، تماشياً مع أهداف المؤسسة وانطلاقاً من رؤية وتوجيهات حرم سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، سمو الشيخة منال بنت محمد بن راشد آل مكتوم رئيسة مجلس الإمارات للتوازن بين الجنسين، رئيسة مؤسسة دبي للمرأة، بالعمل على الارتقاء بقدرات المرأة وزيادة مشاركتها في سوق العمل من خلال برامج مبتكرة تراعي أفضل المعايير وممارسات العمل ما يسهم في استقطاب الكفاءات النسائية الإماراتية في مختلف المجالات وتعزيز مساهمتها كشريك رئيسي في التنمية بالقطاعات كافة، انسجاماً مع رؤية وتوجيهات القيادة الرشيدة للدولة.
وعبرت شمسة صالح المدير التنفيذي لمؤسسة دبي للمرأة عن اعتزازها بما حققته المرأة الإماراتية من نجاحات و إنجازات في مختلف المجالات بفضل دعم القيادة الرشيدة للمرأة، وأشارت إلى الدور الريادي لمؤسسة دبي للمرأة بقيادة سمو الشيخة منال بنت محمد بن راشد آل مكتوم، في دعم المرأة الإماراتية واهتمام سموها بتنمية قدراتها القيادية والمهنية كأولوية في استراتيجية عمل المؤسسة مع التركيز على زيادة مشاركتها في سوق العمل والمناصب القيادية ومراكز صنع القرار، انسجاماً مع رؤية وتوجيهات القيادة الحكيمة التي تولي المرأة اهتماماً بالغاً في الخطط المستقبلية للدولة.
وقالت سلطانة سيف مدير إدارة تطوير المرأة بمؤسسة دبي للمرأة: "إن موضوعات برنامج الإرشاد المهني تركز على التعريف بأفضل سبل تحقيق التوازن بين الحياة الأسرية والحياة العملية، وتهيئة البيئة المحفزة للإبداع والانتاجية وإعداد الخطط والأهداف، إضافة إلى تعزيز التواصل والعلاقات مع القيادات النسائية في دول الشمال الأوروبي، مشيرة إلى أن هذه الاجتماعات الفردية سوف تتواصل حتى شهر نوفمبر المقبل، حيث سيتم تسليم شهادات التخرج في مقر معرض إكسبو 2020 دبي، مضيفةً أن تبادل الخبرة بين المشاركات الإماراتيات والمرشدين من دول الشمال الأوروبي باعتباره أحد أهداف البرنامج.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"