عادي

ستاندرد اند بورز يقلص خسائره أثر مبيعات تجزئة قوية

01:31 صباحا
قراءة دقيقتين

 

أغلق المؤشر ستاندرد اند بورز 500 على انخفاض طفيف، الخميس، ليقلص خسائره في أواخر الجلسة بعد أن أكدت بيانات قوية على نحو غير متوقع لمبيعات التجزئة متانة تعافي الاقتصاد الأمريكي.
وظلت المؤشرات الرئيسية الثلاثة معظم الجلسة منخفضة إذ أدى ارتفاع عوائد أدوات الخزانة الأمريكية لفرض ضغوط على أسهم التكنولوجيا التي تقود السوق، فيما ضغط صعود الدولار على شركات التصدير.
وساهم سهم أمازون.كوم، الذي يلقى الدعم من مشتريات قوية عبر الإنترنت في بيانات مبيعات التجزئة، في دفع المؤشر ناسداك المجمع إلى الارتفاع.
وكان قطاعا النقل والرقائق متناهية الصغر اللذان تأثرا بالاقتصاد من بين القطاعات التي سجلت أداء متفوقا.
وهوت أسهم الطاقة بعد أن تراجعت أسعار الخام عن صعود سجلته أمس الأربعاء إذ انحسرت التهديدات التي يشكلها الإعصار نيكولاس على خليج المكسيك الأمريكي.
وتلقت بعض الشركات دفعة من بيانات مبيعات التجزئة.
وتقدم سهم فورد موتورز بعد أن أعلنت الشركة خططا لتعزيز إنتاج سياراتها الكهربائية نصف النقل طراز إف-150.

مبيعات التجزئة الأمريكية

وارتفعت مبيعات التجزئة الأمريكية على نحو غير متوقع في أغسطس/آب، مدفوعة على الأرجح بموسم تسوق العودة إلى المدارس ومدفوعات الائتمان الضريبي للأطفال من الحكومة، وهو ما قد يهدئ توقعات بشأن تباطؤ حاد في النمو الاقتصادي في الربع الثالث.

وقالت وزارة التجارة الأمريكية، الخميس: «إن مبيعات التجزئة زادت 0.7% في الشهر الماضي». وجرى تعديل بيانات يوليو/تموز بالخفض لتعكس تراجع مبيعات التجزئة 1.8% بدلاً من 1.1% المعلنة من قبل.

وكان خبراء اقتصاد استطلعت «رويترز» آراءهم، توقعوا انخفاض مبيعات التجزئة 0.8%. وتماسكت مبيعات التجزئة حتى في الوقت الذي يتحول فيه الإنفاق من السلع إلى الخدمات مثل السفر والترفيه، وإن كان ارتفاع الإصابات بمرض «كوفيد 19» سيرجئ على الأرجح، انتعاش الإنفاق في الخدمات. وكشف تقرير منفصل من وزارة العمل الخميس، أن طلبات إعانة البطالة الأمريكية زادت 20 ألفاً إلى مستوى معدل في ضوء العوامل الموسمية بلغ 332 ألفاً في الأسبوع المنتهي في 11 سبتمبر/أيلول. وكان خبراء اقتصاد توقعوا أن تسجل طلبات إعانة البطالة 330 ألفاً في أحدث أسبوع.

وأسهم الإعصار «أيدا» على الأرجح في زيادة طلبات إعانة البطالة؛ إذ ألحق ضرراً بإنتاج الطاقة في الخليج الأمريكي وتسبب في انقطاع الكهرباء في لويزيانا. وانخفضت طلبات إعانة البطالة من مستوى قياسي في مطلع إبريل/نيسان 2020 بلغ 6.149 مليون.

ويعتبر مستوى بين 200 و250 ألفاً، متماشياً مع أوضاع سوق عمل متينة.

وأغلقت الأسهم الأمريكية على ارتفاع، الأربعاء؛ إذ عزز صعود أسعار الخام شركات الطاقة، وأشارت مجموعة من البيانات الإيجابية في الولايات المتحدة إلى أن التضخم بلغ ذروته، مما حفز ارتفاعاً واسعاً. وتعززت المؤشرات الرئيسية الثلاثة للأسهم الأمريكية، فيما قادت الأسهم المرتبطة بالدورة الاقتصادية، وأسهم الشركات صغيرة رأس المال، والنقل، الصعود. ويوم الأربعاء ارتفع المؤشر داو جونز الصناعي 243.93 نقطة أو ما يعادل 0.71% إلى 34821.5 نقطة، وزاد المؤشر ستاندرد أند بورز 500 بمقدار 38.19 نقطة أو ما يعادل 0.86% إلى 4481.24 نقطة، وأضاف المؤشر ناسداك المجمع 125.96 نقطة أو ما يعادل 0.84% إلى 15163.72 نقطة.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"