عادي

انطلاق النسخة ال 12 من معرض «العين للكتاب»

23:26 مساء
قراءة 4 دقائق
مكتبة زايد تحتضن معرض العين للكتاب
8

العين: «الخليج»

تحت رعاية الشيخ طحنون بن محمد آل نهيان، ممثل الحاكم في منطقة العين، ينظم مركز أبوظبي للغة العربية بدائرة الثقافة والسياحة في أبوظبي، النسخة الثانية عشرة من معرض العين للكتاب في مكتبة زايد المركزية على مدار 10 أيام متواصلة خلال الفترة الممتدة من 21 ولغاية 30 سبتمبر.

تقام هذه النسخة من معرض العين للكتاب بشكل هجين لتجمع بين البرامج الواقعية والبث الافتراضي على منصات المعرض الرقمية، بما يُسهم في استقطاب عدد أكبر من الجمهور لحضور فعاليات المعرض والمشاركة في أنشطته.

ويشارك في دورة هذا العام أكثر من 100 عارض ودار نشر، لتعريف الجمهور بأحدث الإصدارات الأدبية المتنوعة بما يُلبي تطلعات وذائقة القراء من مختلف الاهتمامات والفئات العمرية. كما يستضيف المعرض 50 متحدثاً من نخبة الشخصيات الثقافية البارزة، والكتاب والمبدعين والفنانين الإماراتيين لتسليط الضوء على الإرث الثقافي الغني للدولة خلال الخمسين عاماً الماضية.

وأشار سعود الحوسني وكيل دائرة الثقافة والسياحة في أبوظبي في كلمته إلى أهمية المعرفة والقراءة في بناء المجتمعات والأمم، قائلاً: «تماشياً مع رؤية قيادتنا الرشيدة، تلتزم دائرة الثقافة والسياحة في أبوظبي بدعم قطاع النشر واستدامته وتعزيز المعرفة والقراءة لدى الجميع، ويأتي تنظيم معرض العين للكتاب ليؤكد حرصنا على تحقيق هذه الأهداف، والتواصل مع المجتمع بكافة فئاته، وإشراكه في الحراك الثقافي، وتعزيز التوجه للقراءة كوسيلة للتسلح بالعلم، مما يسهم في بناء اقتصاد قائم على المعرفة. وأؤكد أننا نتطلع إلى استضافة معرض العين للكتاب، رمز الثقافة والتراث الإماراتي المحلي على الرغم من هذه الظروف لنرسخ مكانة إمارة أبوظبي كوجهة ثقافية محلية، إقليمية، وعالمية، حريصة على التعريف بالثقافة الإماراتية والمحافظة عليها، إلى جانب توفير الفرص للأجيال القادمة لمشاركتها مع العالم».

ويقدم المعرض هذا العام أيضاً برنامجاً حافلاً بالفعاليات المتنوعة التي تحتفي بعام الخمسين، وتشمل ندوات ثقافية وعروضاً موسيقية وأمسيات شعرية، إلى جانب الفعاليات الموجهة للأطفال التي تضم مجموعة واسعة من العروض الترفيهية والتثقيفية وورش العمل التي تركز على تنمية المهارات، وتجعل من المعرض وجهة متكاملة لجميع أفراد الأسرة.

وقال الدكتور علي بن تميم، رئيس مركز أبوظبي للغة العربية: «بعد النجاح الذي حققه معرض أبوظبي الدولي للكتاب في دورة هذا العام، يعود معرض العين للكتاب لاستقبال جمهوره ورواده خاصة مع المكانة التي يتبوأها على الأجندة الثقافية في الدولة، وهو جزء من الرؤية الثقافية للقيادة الحكيمة التي تولي الثقافة والمعرفة والقراءة اهتماماً كبيراً، نظراً لدورها الكبير في صنع الأجيال وبناء المستقبل». وأضاف: «نعتز في مركز أبوظبي للغة العربية بهذا المعرض الذي تتمثل خصوصيته في نكهته المحلية، حيث نستضيف كل عام نخبة من الكتاب والمثقفين الإماراتيين للاحتفاء بأعمالهم، ومنحهم منصة لتقديم تجاربهم التي تشكل معالم إرثنا الثقافي الغني وحاضرنا القائم على التنوع والانفتاح».

إجراءات احترازية

وتؤكد إدارة المعرض في مركز أبوظبي للغة العربية التزامها بأعلى معايير الإجراءات الاحترازية لضمان سلامة الزوار والعارضين والعاملين في المعرض، حيث يشترط حصول الزوار البالغين على جرعتي لقاح كوفيد 19 لدخول المعرض، كما يتوجب إبراز نتيجة سالبة لفحص مسحة الأنف (PCR) لا تزيد مدتها على 48 ساعة لجميع العارضين والمشاركين. ويتوجب على جميع الزائرين تفعيل تطبيق الحصن على هواتفهم الذكية.

أسماء لامعة

ويضم البرنامج مجموعة واسعة من الأسماء اللامعة من كتّاب وأدباء وفنانين، كالكاتب والباحث سلطان العميمي، وأحمد بن ثاني، وأسماء صدّيق المطوّع، وعادل خزام، ولولوة المنصوري، وشيخ الروائيين علي أبو الريش، وعدد من الشعراء من ضمنهم إبراهيم الهاشمي، ومحمد بن راشد الشامسي، وعوض بن السبع الكتبي، والمسرحي صالح كرامة وغيرهم الكثير. تتمحور جلسات المعرض حول خمسة مواضيع أساسية، تشمل التراث، والأدب، والشعر، والفكر، والفنّ، حيث يضم محور التراث خمس جلسات بعنوان، زايد والعين... أثر المكان في وجدان القائد المؤسّس، والعين... إرث الخمسين بين التراث العالمي والهوية الوطنية، والعين في قائمة التراث الثقافي العالمي... تجربة عربية رائدة، والأثر والإرث... نظرة على القلاع والحصون في مدينة العين، والعين ومشاريع البحث الميداني.

كما تعقد إحدى عشرة جلسة في إطار محور الأدب وتشمل، اللغة العربية والتواصل الحضاري، ومستقبل الأدب الإماراتي: الكتّاب الشباب ورؤية الخمسين المقبلة، وذخائر إماراتية: 50... رسموا الخمسين، والكاتب الإماراتي والجوائز الأدبية في 2021، وأدبيّات العين... إبداع يرصد ملامح المرأة والمكان، والكاتب الإماراتي بلغات العالم، والرواية في الإمارات بين الموروث الشعبي والنصّ الأدبي، والعين... قصص في كتابات الرحّالة، وأدب الأطفال... تجارب رائدة برؤية نقدية، وملامح الماضي بأنامل فتيات المستقبل، وأساسيات فنّ الخطابة ومهارات القيادة.

50 عاما من الإبداع

وفي محور الشعر تعقد جلستان بعنوان، تاريخ القصيد... شعراء العين يحتفون ب 50 عاماً من الإبداع، والعين في عيون الشعراء... أمسية شعرية.

الهوية الوطنية

وفي محور الفكر تعقد 3 جلسات، بعنوان، مئوية الإمارات وطموح زايد، والهوية في الرواية النسائية الإماراتية، ودور التاريخ الشفاهي في تعزيز الهوية الوطنية.

كما تعقد ثلاث جلسات أيضاً لتغطية محور الفنّ: نجوم في سماء الإمارات، والإنتاج الدرامي والموسيقي الإماراتي... الواقع وأسئلة المستقبل، وفنّ وأضواء ومواهب إماراتية... مهرجان العين السينمائي.

تجدر الإشارة إلى أن معرض العين للكتاب 2021 يحتفي بعام الخمسين لدولة الإمارات ببرنامج غنيّ بالفعّاليات المتنوّعة، التي تشمل إلى جانب الجلسات الحوارية الثقافية، برامج موجّهة للأطفال، وعروضاً ترفيهية وتثقيفية وورش عمل لتنمية المهارات.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"

https://tinyurl.com/ehvt4js2