عادي

«تنفيذي الشارقة» يناقش وضع المواقف العامة

وجه بتطوير الاستفادة منها واعتمد مذكرة تفاهم
19:17 مساء
قراءة دقيقة واحدة

الشارقة: «الخليج»

ترأس سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي العهد ونائب حاكم الشارقة رئيس المجلس التنفيذي، وبحضور سمو الشيخ سلطان بن أحمد بن سلطان القاسمي نائب حاكم الشارقة، صباح أمس الثلاثاء، في مكتب سمو الحاكم اجتماع المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة.

ناقش الاجتماع عدداً من الموضوعات المدرجة على جدول أعماله، والمتعلقة بتطوير العمل الحكومي من خلال مشروعات تنموية في كافة القطاعات الحيوية وتوفير خدمات حكومية رائدة، وتوفير العيش الكريم للقاطنين على أرض إمارة الشارقة.

وناقش المجلس تقرير دائرة شؤون البلديات والزراعة والثروة الحيوانية حول وضع المواقف العامة في إمارة الشارقة، وتضمن التقرير أعداد المواقف المتوفرة في مدن ومناطق الإمارة ونسب الإقبال عليها وآلية تنظيمها.

كما تضمن التقرير تجربة المواقف الخاضعة للرسوم في مدينة الشارقة ونتائجها في تنظيم استخدام المواقف، وتوفير مناخ ملائم لممارسة الحياة الاجتماعية والاقتصادية والسياحية.

ووجه المجلس بتطوير خدمات الاستفادة من المواقف العامة في إمارة الشارقة وفق اجراءات ميسرة وسريعة تتناسب مع كافة الفئات والشرائح الاجتماعية.

واعتمد المجلس مذكرة التفاهم الاستراتيجي المزمع إبرامها بين هيئة الطرق والمواصلات في إمارة الشارقة وشركة مجموعة الإمارات للاتصالات، وتهدف المذكرة إلى تعزيز التعاون والتكامل في مجالات العمل المشتركة بين الطرفين ما ينعكس على المشروعات المستقبلية في إمارة الشارقة.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"