عادي

أصوات المريخ أقل إزعاجاً من الأرض

16:57 مساء
قراءة دقيقتين
القاهرة: «الخليج»
كشف المعهد القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية في مصر أن هناك فروقاً جوهرية في الأصوات على سطح كوكب المريخ، مقارنة بالأصوات على الأرض.
وأوضح أن من بين هذه الفروق، كيفية سماع أصوات الرياح أو أمواج البحر على الكوكبين، فالأصوات على الكوكب الأحمر أضعف قوة، وأكثر نعومة من مثيلاتها على الأرض.
وكشف المعهد أن اختلاف قوة وسرعة الصوت على المريخ عن الأرض، يرجع إلى طبيعة الغلاف الجوي واختلافها في الكوكبين، سواء من حيث درجات الحرارة، أو كثافة الجزيئات الموجودة في الجو، أو من حيث كيمياء الغلاف الجوي.
وأشار إلى أن هذه الفروق ترجع إلى عدة عوامل منها: طبيعة الأذن البشرية، فالصوت ينتشر من خلال الذبذبات الناتجة عن الموجات التضاغطية، التي تنتقل من مصدر الصوت إلى الأذن البشرية، عبر الهواء أو غيره من وسائط الانتشار.
وأوضح أن سرعة الصوت على الأرض تقدر بنحو 340 متراً في الثانية، في حين تبلغ 240 متراً في الثانية على المريخ.
وأحال المعهد النتائج إلى دراسة أجراها فريق علمي من وكالة الفضاء الأمريكية «ناسا»، يضم علماء ومهندسين من الولايات المتحدة وفرنسا، وإسبانيا، وكندا، والدنمارك، وألمانيا.
واستخدم العلماء ميكروفونين، ثبتا على عربة متحركة كانت ضمت مهمة المركبة «بريسيرفنس»، التي أرسلت إلى المريخ، وهبطت عليه في فبراير/ شباط الماضي.
والتقطت التجهيزات أصواتاً من الكوكب الأحمر، كان من بينها أصوات لحركة الرياح.
وتوصل العلماء إلى أن الغلاف الجوي للمريخ أقل كثافة بنحو 100 مرة من مثيله للأرض؛ إذ يشكل غاز ثاني أكسيد الكربون، نحو 96% من الغلاف الجوي للكوكب الأحمر، مما يتسبب في امتصاص الكثير من الأصوات العالية، فتتبقى الأصوات المنخفضة.
كما بين العلماء أن الأصوات المنبعثة في جو المريخ تستغرق وقتاً أطول قليلاً للوصول إلى الأذن البشرية، مع متوسط ​​درجة حرارة 81 فهرنهايت تحت الصفر، بما يعادل 63 درجة مئوية تحت الصفر على الأرض.
كما يتمتع المريخ بسرعة صوت أقل، تقدر بنحو 540 ميلاً في الساعة، أي نحو 240 متراً في الثانية، مقارنة بنحو 760 ميلاً في الساعة، بما يعادل 340 متراً في الثانية على الأرض، وكلما كانت المسافة أطول، كان ذلك ملحوظاً أكثر.
وتتطلب هذه المؤثرات مجتمعة أن تكون الأذن البشرية قريبة جداً من مصدر الصوت، كي تتمكن من سماعه بنفس مستوى الصوت الذي تسمعه على الأرض.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"