عادي

«جمعية الناشرين الإماراتيين» تناقش خطط العام المقبل

22:18 مساء
قراءة دقيقتين
جانب من اجتماع مجلس إدارة الجمعية

الشارقة: «الخليج»

عقد مجلس إدارة جمعية الناشرين الإماراتيين اجتماعه الدوري الرابع لعام 2021، برئاسة علي بن حاتم؛ لمناقشة ما تم تنفيذه من مخرجات الاجتماع السابق، واعتماد المشاريع والمشاركات القادمة لعام 2022، ومناقشة المشاريع والمحاور التي من شأنها الإسهام في تطوير قطاع النشر والارتقاء به، وترسيخ دوره في دعم مسيرة التنمية الثقافية، والاجتماعية، والاقتصادية في الإمارات.

وفي بداية الاجتماع، رفع رئيس وأعضاء مجلس إدارة الجمعية التهاني والتبريكات لمقام صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإخوانهم أصحاب السمو حكام الإمارات، بمناسبة احتفالات الدولة بعيد الاتحاد الخمسين.

وناقش الاجتماع سبل التعاون مع عدد من الناشرين والموزعين الإماراتيين والعرب، وإيجاد آليات متطورة للتوزيع، وعمليات التطوير والتحديث للدورات التدريبية التي تنظمها الجمعية للناشرين، من خلال برامج للتدريب، في سبيل تحقيق أعلى مستوى من النجاح لخدمة قطاع النشر والتوزيع.

واستعرض الاجتماع حزمة النجاحات التي استطاعت الجمعية تحقيقها منذ تأسيسها عام 2009 وحتى اليوم، واعتمد خطة العمل والمشاريع لعام 2022، والتي تحتوي على مجموعة متكاملة من الخدمات وبرامج التدريب، وتحديد الأولويات التجارية والتنظيمية لقطاع النشر وتمثيلها، وتعزيز حقوق الناشرين والدفاع عنها، وحماية حقوق المؤلف الفكرية وحقوق النشر.

وقال علي بن حاتم: «يواكب اجتماعنا هذا احتفال الإمارات بالعيد الوطني الخمسين، الذي يعدّ مناسبة تستحضر المنجزات التي ترسخت في كافة مجالات التنمية ومن ضمنها صناعة النشر، وعندما نستعرض مسيرة الاتحاد ومحطاته خلال الخمسين عاماً الماضية، نلمس أهمية التلاحم بين قيادة وشعب الإمارات؛ لأنه الحافز الذي أسهم في تحقيق الكثير من الطموحات والأهداف التي رافقت سنوات التأسيس، فانطلقت المشاريع التي ننعم اليوم بخيراتها، وتعدّدت مجالات العمل من أجل التأسيس لمستقبل أكثر نهوضاً».

وأضاف: «وضعت الإمارات قطاع النشر والتوزيع في مكانة رائدة، تسعى من خلالها إلى تعزيز مصادر المعرفة وتنمية الوعي في خطط التنمية وأدواتها، حتى غدت صناعة النشر والاهتمام بالناشرين الإماراتيين ضمن الأولويات التي توجه بها قيادة الإمارات الرشيدة، ويؤكد عليها صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى، حاكم الشارقة».

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"