عادي

تزويد مركبات «نمر» باتصالات فضائية قابلة للتشغيل البيني

بمقتضى اتفاق بين «الياه سات» و«إيدج»
02:29 صباحا
قراءة دقيقتين
MR. Eisa Al Shamsi + MR. Abri du Plessis

أبوظبي: «الخليج»

أعلنت شركة إلياه للاتصالات الفضائية «إلياه سات» أمس (الثلاثاء)، اتفاق ذراعها الحكومية «إلياه سات للخدمات الحكومية - YGS» مع شركة «نمر»، إحدى شركات مجموعة «إيدج»، الرائدة في إنتاج الآليات العسكرية، لتزويد أنظمة المركبات الدفاعية التابعة لشركة «نمر» بحلول الاتصالات أثناء الحركة (COTM) الجاهزة للاستخدام.

تم الإعلان عن الاتفاقية في معرض الدفاع العالمي الذي تستضيفه العاصمة السعودية الرياض، وتعد امتداداً للشراكة الموقعة بين الطرفين بمقتضى مذكرة تفاهم في معرض ومؤتمر الدفاع الدولي (آيدكس 2021) الذي استضافته أبوظبي العام الماضي. وأتاحت مذكرة التفاهم لكلا الطرفين تطوير مفهوم عام يظهر كيف يمكن لحلول الاتصالات أثناء الحركة (COTM) من «إلياه سات» أن تعمل بكفاءة على الآليات العسكرية التابعة لشركة «نمر». وتستعرض «إلياه سات» و«نمر» خلال معرض الدفاع العالمي إحدى محطات «إلياه سات» التي جرى تركيبها على مركبة AJBAN 442A التابعة لشركة «نمر».

ومن خلال الاختبار المسبق لحلول «إلياه سات» للاتصالات أثناء الحركة (COTM) ودمجها في العديد من الأنظمة المركّبة والمتصلة على المركبات، نجحت «إلياه سات» في أن تضمن لعملائها وبشكل فعال تجنب المخاطر والتكاليف غير الضرورية المرتبطة بتوافق الأنظمة. وعلى ضوء هذه الاتفاقية، ستستفيد «إلياه سات» من شبكة «نمر» وعلاقاتها الحالية مع حكومة المملكة العربية السعودية لتوسيع حضورها واستقطاب المزيد من العملاء.

وفي المقابل، ستحظى «نمر» بفرصة توسيع سلسلة القيمة الخاصة بها وتوفير مركبات دفاعية متصلة لقاعدة عملائها من خلال شبكة اتصالات فضائية آمنة - على النطاقين التردديين Ka-band وL-band.

وقال عيسى الشامسي، المدير العام لوحدة إلياه سات للخدمات الحكومية: «نحن في شركة «إلياه سات» نتفهم احتياجات عملائنا في قطاع الدفاع، ونزودهم بخدمات الاتصالات أثناء الحركة (COTM) المدمجة بالمنصات والجاهزة للتركيب والقائمة على الاتصالات الفضائية.

وبالتعاون مع شركائنا ومزودي الحلول، نقدم خدمات متطورة ومتكاملة للاتصالات أثناء الحركة لدعم منصات المركبات البرية والبحرية المعقدة؛ إضافة لخدمات الصيانة والدعم الفني على مدار الساعة، لضمان أعلى مستويات الأداء والموثوقية والأمان.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"