عادي

الإمارات الأولى عالمياً في الثقة بالعملات الافتراضية

مع اهتمام أكثر من ثلثي الراشدين في الدولة بها
18:38 مساء
قراءة 3 دقائق
دبي: عبير أبو شمالة
حلّت دولة الإمارات في المرتبة الأولى على مستوى العالم في مؤشر مؤسسة الأبحاث المعروفة «يوجوف»، لأكثر الدول ثقة بالعملات الافتراضية، مع نسبة ثقة وصلت إلى 40% من سكانها، بحسب دراسة مسحية جديدة. وأظهرت نتائج الدراسة التي قامت بها «يوجوف»، ضمن تقريرها حول مستقبل الخدمات المالية، أن هناك اهتماماً قوياً في الإمارات بالعملات الرقمية، وأن نحو ثلثي سكان الدولة (67%) يبدون اهتماماً متنامياً بهذه الأصول الافتراضية ولديهم توجه للاستثمار فيها خلال السنوات الخمس المقبلة.
وبحسب الدراسة، تمثل فئة الشباب في المرحلة العمرية من 25 إلى 34 سنة الشريحة الأكبر من الأفراد المهتمين بالاستثمار في العملات الافتراضية في الدولة بحصة وصلت إلى 74%.
وأظهرت الدراسة أن الاهتمام بالاستثمار في العملات الرقمية على مستوى الدولة قوي، سواء على مستوى الاستثمار، طويل أو قصير الأجل، فنحو خُمس المشاركين في الدراسة على مستوى دولة الإمارات (21%) قالوا إنهم يعتزمون تداول العملات الرقمية خلال فترة الـ 12 شهراً المقبلة، وهي ثالث أعلى نسبة على مستوى الدول المشمولة بالدراسة، بعد إندونيسيا (25%) والهند (22%).

40 % يعتزمون الاستثمار في العملات الرقمية خلال السنوات الخمس المقبلة

ولفتت الدراسة إلى أن الخطوات الأخيرة التي اعتمدتها دولة الإمارات لتبنّي أوسع نطاق للعملات الرقمية لعبت دوراً مهماً في تعزيز الثقة بين سكان الدولة بهذه الأصول الافتراضية.
وأظهرت الدراسة أن مستوى الثقة بالعملات الافتراضية بين سكان الإمارات يفوق بفارق كبير نظيره في بقية دول العالم، فمقابل نسبة ثقة قدّرتها الدراسة بنحو 40% من سكان الدولة، لم تتجاوز نسبة الثقة 6% في بريطانيا و9% في فرنسا و11% في إيطاليا، خاصة وأنه لا توجد إلى اليوم قوانين محددة تنظم هذه العملات.
وحلت الهند في المركز الثاني بين أكثر الدول ثقة بالعملات الافتراضية مع نسبة ثقة وصلت إلى 40% أيضاً، تلتها إندونيسيا بنسبة 33%. وجاءت المكسيك (24%) والصين (20%) وأستراليا (17%) وهونج كونج (17%) وكندا (16%) وإسبانيا (15%) وسنغافورة (15%) في المراكز العشرة الأولى.
وحلت الولايات المتحدة الأمريكية في المركز 11 عالميا بنسبة ثقة بالعملات الافتراضية وصلت إلى 14% من سكانها.

مخاوف القرصنة والأمن الإلكتروني في الإمارات أقل منها عالمياً

لكن، وعلى الرغم من ارتفاع مستوى الثقة بالعملات الافتراضية إلا أن هناك مخاوف أبرزتها تفاصيل دراسة «يو جوف»، وعلى رأسها الخوف من عمليات القرصنة، وأبدى 43% من الأشخاص الذين يعتزمون الاستثمار في العملات الرقمية خلال الـ 12 شهراً المقبلة في الدولة تخوفهم من عمليات القرصنة مقابل متوسط عالمي وصل إلى 51%.
ووصل عدد الأشخاص الذين يتخوفون من عدم القدرة على الحصول على أموالهم من دون توفر شبكة الإنترنت نحو 37% من المشاركين في الدراسة من دولة الإمارات، مقابل متوسط عالمي 50%.

مبادرات الحكومة الأخيرة لاعتماد الأصول الرقمية عززت الثقة

وتخوف 37% من المشاركين في دولة الإمارات من إمكانية سرقة بياناتهم، أو هوياتهم مقابل متوسط عالمي 45%. وقال 38% من المشاركين في الدراسة من دولة الإمارات إن ما يمكن أن يبعث على القلق بالنسبة لهم هو عدم وجود شخص يمكنهم التواصل معه في حال واجهتهم مشكلة، مقابل متوسط عالمي 45%.
وقال 32% إنهم يخشون من عدم وجود حماية إلكترونية كافية مقابل متوسط عالمي 39%. في حين قال 24% إن العملات الرقمية أقل موثوقية من الخدمات المالية التقليدية مقابل متوسط عالمي 33%.
وتخوف 25% من عدم كفاية التنظيم الحكومي لهذه الأدوات مقابل 28% عالمياً، وقال 20% من المشاركين إنهم لا يتمتعون بالقدر الكافي من الفهم في هذه الأدوات مقابل متوسط عالمي 19%.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"