عادي

إبريل يسجل أفضل مبيعات لعقارات دبي منذ 13 عاماً

44 % نمو صفقات «على الخارطة»
18:07 مساء
قراءة دقيقتين
عقارات دبي

قيمة المبيعات تنمو 74% في شهر
الثانوي يستحوذ على 60% من الصفقات

دبي: «الخليج»

مع اختتام «إكسبو 2020»، حافظ السوق العقاري في دبي خلال شهر إبريل 2022 على بصمته بفضل التأثيرات الإيجابية للمعرض العالمي، من خلال تسجيل 6,983 صفقة مبيعات عقارية بقيمة 18.20 مليار درهم، وهو أعلى رقم على الإطلاق لشهر إبريل منذ العام 2009.
 وفي الشهر ذاته، سجلت معاملات البيع من السوق الثانوي في الإمارة 60% من المجموع الإجمالي، في حين شكلت السوق الثانوي 4,212 صفقة بقيمة ناهزت 12.86 مليار درهم. ونجد أن السوق على الخريطة قد تعامل مع 2,771 عقاراً بقيمة إجمالية قدرها 5.33 مليار درهم.
 وعند مقارنة الأداء العام لإبريل 2022 بنظيره في العام 2021، يتبين لنا أن الشهر الماضي قد شهد زيادة في المعاملات بنسبة 45.48%، مع زيادة في القيمة بنسبة 66.62%. وتشير تفاصيل بيانات الفترة الزمنية الدقيقة عند مقارنتها بالعام الماضي إلى أن حجم السوق الثانوي قد زاد بنسبة 46.20% والقيمة بنسبة 63.86%، في حين ارتفعت قيمة صفقات البيع على الخريطة بنسبة 44.40%، وزاد الحجم بنسبة 73.68%.
 وتعليقاً على الأداء العام للسوق، قال سكوت بوند، مدير «بروبرتي فايندر» في دولة الإمارات العربية المتحدة: «تركزت أنظار الكثيرين على الأداء العقاري بعد إكسبو 2020، إذ أثبت أداء إبريل 2022 أعلى مستوى منذ العام 2009. وتعد هذه البيانات دليلاً قوياً على الجاذبية الاستثمارية المتزايدة التي يتمتع بها سوق دبي العقاري. ومن جهة أخرى، نلاحظ وجود توجه إيجابي نحو فرص الاستثمار في أعقاب المبادرات الحكومية المختلفة، بما في ذلك فئات المستثمرين الجديدة التي أضيفت مؤخراً بعد صدور قوانين التأشيرة الذهبية، ما يجعل سوق دبي العقاري من أفضل الوجهات الاستثمارية على المدى الطويل».
 وبناء على بيانات الطلب لدى «بروبرتي فايندر»، كانت أهم المناطق التي سجلت أعلى مستويات الإقبال على وحدات الفلل/ التاون هاوس في إبريل 2022: «دبي هيلز استيت» و«نخلة جميرا» و«المرابع العربية» و«داماك هيلز» (أكويا من داماك) و«الينابيع». أما بالنسبة إلى الشقق في الفترة نفسها، لوحظ زيادة الاهتمام إزاء عدد من المناطق، ومن أبرزها: «مرسى دبي» و«وسط مدينة دبي» و«نخلة جميرا» و«الخليج التجاري» و«قرية جميرا الدائرية».

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"