عادي

أبوظبي تحصد المركز الأول عالمياً كأقل عاصمة ازدحاماً للعام 2021

18:53 مساء
قراءة دقيقتين
1
انسياب الحركة المرورية في العاصمة

أبوظبي: «الخليج»
حصدت أبوظبي المركز الأول عالمياً في تقرير «توم توم» للازدحام المروري لعام 2021 كأقل عاصمة ازدحاماً، وفق التصنيف السنوي الذي تصدره الشركة العالمية المتخصصة بخدمات الملاحة، من خلال دراسة شملت 416 مدينة في 57 دولة حول العالم.
يأتي التصنيف الجديد للعاصمة الإمارتية حسب معايير محددة، تتضمن معدل الازدحام المروري ضمن التقاطعات والشوارع ضمن عدة أوقات خلال اليوم، بما فيها أوقات الذروة، بالإضافة إلى دراسة جودة أنظمة إشارات المرور من ناحية استدامتها ومقاومتها للأحوال الجوية، والبرمجة الخاصة بها، وعددها، ومساهمتها في تطوير تدفق حركة المرور في المدن.

1


ويؤكد الترتيب الجديد لمدينة أبوظبي بمعدل ازدحام 11%، فعالية الخطة المتكاملة لإدارة الحركة المرورية لدائرة البلديات والنقل التي تحتوي على مراحل متعددة، تتضمن رفع الكفاءة التشغيلية، وتطوير الأصول والبنية التحتية لشبكة الطرق، وزيادة خيارات ووسائط النقل العام، بالإضافة إلى الجهود المستمرة لتوفير العديد من خدمات المتعاملين من خلال القنوات الرقمية المتاحة لذلك للعديد من الجهات الحكومية وشبه الحكومية، وبتوجيهات حكومتنا الرشيدة، والتي أدت إلى تقليل الرحلات المرورية للحصول على تلك الخدمات من المتعاملين بشكل ملحوظ.
وأشار فلاح محمد الأحبابي، رئيس دائرة البلديات والنقل، إلى أن توحيد الجهود وبناء منظومة نقل متكاملة، شكلا الحجر الأساس في استمرار الإمارة في تحقيق المزيد من الإنجازات على مستوى العالم بتعزيز جودة الحياة في أبوظبي، وأضاف: «لطالما عملنا ضمن استراتيجية طويلة الأمد ونحن نتطلع إلى المستقبل بطريقة استباقية، تُمكننا من التركيز على تطلعات المجتمع والاستجابة إلى حاجاتهم».
وأضاف: اليوم يؤكد استمرارنا في الحفاظ على مراكز متميزة عالمياً في جميع خدمات النقل وإدارة الحركات المرورية، الرؤية السديدة لقيادتنا الرشيدة من خلال حرصها على تقديم الدعم والتوجيهات للاستمرار بالتقدم والريادة في توفير رفاهية العيش وجودة الحياة، عبر تطبيق أفضل الممارسات والمعايير التي تؤكد دور أبوظبي الريادي في تطوير الرؤى على مستوى دولي وتعزيز مكانتها كواحدة من أفضل المدن للحياة والعمل عالمياً.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"