عادي

افتتاح مقر «ماجد الفطيم للحلول الشاملة» بالمنطقة الاستثمارية بالقاهرة

17:18 مساء
قراءة دقيقتين
القاهرة
القاهرة: «الخليج»

افتتحت مجموعة ماجد الفطيم مقراً لشركة «ماجد الفطيم للحلول الشاملة» في القاهرة، بحضور آلان بجاني، الرئيس التنفيذي لشركة «ماجد الفطيم القابضة»، والمستشار محمد عبد الوهاب، الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة في مصر. 

يقع المقر في «سيتي سنتر ألماظة»، ويتضمن إنشاء مركز لخدمات التعهيد المشتركة في مصر، وأكد بجاني تطلع الشركة إلى التوسع في استثماراتها في مصر خلال المرحلة المقبلة، مشيداً بالنجاح الذي تحققه استثمارات الشركة القائمة في المرحلة الحالية.

من جانبه، أكد عبد الوهاب أن قرار «ماجد الفطيم للحلول الشاملة» بالاستثمار في مصر، واختيارها لمصر كمركز لتعهيد عملياتها في المنطقة يؤكد أن مناخ الاستثمار في مصر يتمتع بالجاذبية كمقصد استثماري مهم في هذا المجال، ولا سيما في ضوء توافر المهارات والكوادر المصرية الشابة المؤهلة لتصدير الخدمات الخاصة بتنمية الأعمال وتكنولوجيا المعلومات، وهو ما يتماشى مع توجهات الدولة نحو تعزيز الاستثمار في الكوادر البشرية، وتوفير برامج التدريب وبناء القدرات اللازمة لاستخدام أفضل وسائل التكنولوجيا الحديثة، وتقديم مختلف الخدمات إلكترونياً، بما يتناسب مع المتطلبات الحديثة لسوق العمل، مشيراً إلى أن المجموعة تستهدف تقديم خدمات التعهيد والخدمات المشتركة لعملائها في عدة دول، انطلاقاً من مركزها في مصر.

الصورة
القاهرة

 

من جانبه، أكد خالد الشدياق، الرئيس التنفيذي لشركة ماجد الفطيم للحلول الشاملة، أن هذا الافتتاح جاء نتيجة للعمل المشترك بين الهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة والشركة، مشيداً بدور هيئة الاستثمار في نجاح تأسيس الشركة، ومشيراً في الوقت نفسه إلى أن نظام المناطق الاستثمارية الذي تعمل به الشركة أتاح لها سهولة إصدار الموافقات والتراخيص المطلوبة لمشروع «سيتي سنتر ألماظة».
ويذكر أن المشروع يقع على مساحة 123.658م2 بالمنطقة الاستثمارية لشركة سيتي سنتر ألماظة؛ حيث بلغ إجمالي استثمارات المنطقة الاستثمارية حوالي 9.350 مليار جنيه، ويستوعب المركز التجاري 263 محلاً تجارياً في مختلف المجالات، بالإضافة إلى العديد من وسائل الترفيه.

ويُعد المركز هو الأول من نوعه لمجموعة ماجد الفطيم الرائدة في مجال تطوير وإدارة مراكز التسوق، والمدن المتكاملة ومنشآت التجزئة والترفيه على مستوى الشرق الأوسط وإفريقيا وآسيا، وستُسهم الشركة في ضخ المزيد من الاستثمارات، وإتاحة فرص عمل للشباب؛ حيث توفر حاليا أكثر من 500 فرصة عمل للمتخصصين من الكوادر المصرية المؤهلة على أعلى مستوى في مجالات تقديم الخدمات المشتركة في التخصصات المالية والموارد البشرية والمشتريات وخدمات تكنولوجيا المعلومات، على أن تتم إتاحة 1000 فرصة جديدة في المستقبل القريب.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"

https://tinyurl.com/acbk6yjb