عادي

بينهم ثلاثة أطفال.. قتلى في هجوم بالكونغو الديمقراطية

21:27 مساء
قراءة دقيقة واحدة
4146894

بونيا - أ ف ب

قتل أربعة أطفال وبالغ في شرقي الكونغو الديمقراطية، السبت، في هجوم شنّه متمردون من ميليشيا «القوات المتحالفة»، بحسب ما أفادت مصادر محلية.

وقال جاك أناييي رئيس «مجلس الشباب» في إدارة مقاطعة بنيالي تشابي، إنّ المسلحين قرابة الساعة التاسعة ليلاً، هاجموا قرية بوسيو في إقليم إيرومو، وأحرقوا الكثير من منازلها. وأضاف أنّ الهجوم أسفر عن مصرع خمسة أشخاص، من بينهم أربعة أطفال من العائلة نفسها قضوا حرقاً في منزلهم.

وأضاف أنّ خمسة قرويين آخرين أصيبوا بجروح في الهجوم، فيما خطف المسلحون عشرات من سكّان القرية.

وقال فوستان بابانيلاو مبوما، رئيس بلدية بنيالي تشابي:«كنّا بصدد حضّ السكان على العودة إلى ديارهم، ولكن مع هذا الهجوم الجديد من إرهابيي القوات الديمقراطية المتحالفة، فإنّ عودتهم ستكون صعبة». ووفقاً لأناييي فإنّ المسلحين هاجموا، الخميس، قرية أخرى في المنطقة عينها، ما أسفر عن مقتل شخصين، وخطف أربعين من سكّان القرية.

وفي شمال كيفو، الإقليم الواقع جنوب إيتوري، قال مسؤول محلّي، الجمعة، إنّ 13 مدنياً من بينهم ثلاثة أطفال قتلوا في هجوم شنّه الخميس المسلحون على قريتهم حيث أحرقوا أيضاً مركزاً صحياً.

وتتهم «القوات المتحالفة» التي يقول تنظيم «داعش»الإرهابي، إنّها فرعه بوسط إفريقيا، بقتل آلاف المدنيين في الكونغو الديمقراطية، وبشنّ هجمات في أوغندا المجاورة. وينفّذ الجيشان الكونغولي والأوغندي، منذ نهاية نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، عمليات مشتركة في محاولة للقضاء على هؤلاء المتمردين.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"