عادي

«الشارقة للتعليم» يطلق استراتيجية جديدة 2023-2025

18:56 مساء
قراءة دقيقتين

الشارقة: «الخليج»

أطلق مجلس الشارقة للتعليم استراتيجيته الجديدة 2023-2025 لتعزيز مسيرته التربوية من خلال مساعيه الرامية إلى تميز دائم في مخرجاته، وجودة في أدائه، ومواءمتها مع المرجعيات الوطنية لترسيخ دوره في طرح وتنفيذ أفضل المبادرات النوعية التي تواكب المرحلة المقبلة من توجهات مستقبلية وخطط تنموية عصرية.

وأعلن مجلس الشارقة للتعليم عن إطلاق خطته الاستراتيجية بمنهجية متكاملة تترجم رؤى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى، حاكم الشارقة، وتوجهاته في الاستثمار في الإنسان منذ مراحله الأولى، وذلك في لقاء عقده في مقره بمدينة الشارقة، بالتعاون مع شركة مايسترو.

وحضر إطلاق الاستراتيجية محمد أحمد الملا، الأمين العام لمجلس الشارقة للتعليم، ومديرو الإدارات والمكاتب، ورؤساء الأقسام في المجلس والكوادر الوظيفية. واستعرضت شركة مايسترو، الجهة الشريكة في إعداد الاستراتيجية في مستهل اللقاء، أوجه مراحل المشروع للخطة الاستراتيجية للمجلس بعد أن جرى عقد عدد من اللقاءات والورش الداخلية والخارجية التي تم تنظيمها مع كافة المعنيين والشركاء، للعمل على إعداد الخطة الاستراتيجية المؤسسية للمجلس وتبنّي تلك الخطة لمنهجية متطورة في التخطيط الاستراتيجي، مبنية على أفضل الممارسات المتبعة في هذا المجال.

وارتكزت الخطة على منظومة تخطيط استراتيجي للمجلس راعى في جوانبها التكامل من حيث تضمنها عناصر التوجه الاستراتيجي التي تشمل الرؤية والرسالة، والقيم والأهداف الاستراتيجية، إلى جانب طرق إدارتها من خلال إعداد خطة تشغيلية لتنفيذ وتطبيق الخطة الاستراتيجية، مع تحديد آليات للمتابعة والمراقبة، وضمان مواءمتها مع المرجعيات الوطنية.

وأكد محمد أحمد الملا أن استراتيجية المجلس 2023-2025 مبنية على رؤية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى، حاكم الشارقة، وتوجيهات سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي، ولي عهد ونائب حاكم الشارقة، رئيس المجلس التنفيذي، المنبثقة من توجهات الإمارة في الاهتمام بالتعليم والاستثمار في الإنسان في كافة مراحله، وتقديم أفضل الخدمات.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"