عادي

«الإمارات للإفتاء الشرعي» يبحث مع دار الإفتاء المصرية تعزيز الشراكة

00:23 صباحا
قراءة دقيقة واحدة

بحث وفد من مجلس الإمارات للإفتاء الشرعي، المشارك في المؤتمر الدولي «الاجتهاد ضرورة العصر»، الذي ينظمه المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية بجمهورية مصر العربية يومي 24 و25 سبتمبر الجاري، بالقاهرة، تعزيز أوجه الشراكة بما يخدم مصلحة البلدين الشقيقين.

جاء ذلك خلال الزيارة التي قام بها الوفد برئاسة الدكتور عمر حبتور الدرعي مدير عام مجلس الإمارات للإفتاء الشرعي، إلى دار الإفتاء المصرية، التقى خلالها سماحة الأستاذ الدكتور شوقي علام مفتي الديار المصرية.

وفي بداية اللقاء، نقل مدير عام المجلس، تحيات العلامة الشيخ عبدالله بن بيه رئيس المجلس، مثمناً الجهود العظيمة التي تقوم بها دار الإفتاء المصرية في نشر الوعي، وصناعة المفاهيم، وتعزيز القيم الوطنية والإنسانية.

بدوره رحب سماحة مفتي الديار المصرية بوفد المجلس، مؤكداً متانة العلاقة بين جمهورية مصر العربية ودولة الإمارات العربية المتحدة.

وأكد أهمية العمل المشترك في تعزيز أوجه الشراكة والتعاون لأجل تطوير منظومة الإفتاء الشرعي المؤسسي وتقديم نموذج ريادي متميز.

وأشاد الدكتور عمر الدرعي، بالجهود الكبيرة التي تبذلها دار الإفتاء المصرية في خدمة الدين وحماية الوطن والحفاظ على لحمة المجتمع، متمنياً أن يعقب هذا اللقاء اتفاقية تعاون مشترك ترسخ أواصر العلاقة بين المؤسستين بما يخدم مصلحة البلدين الشقيقين.

(وام)

https://tinyurl.com/3xewchuh

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"