عادي

الإمارات تدين هجوماً إرهابياً على مركز تعليمي في كابول

أوقع 20 قتيلاً و35 جريحاً.. وأغلبية الضحايا من الفتيات
14:45 مساء
قراءة دقيقتين
1
1

دانت دولة الإمارات العربية المتحدة، بشدة، الهجوم الإرهابي الذي استهدف مركزاً تعليمياً غرب العاصمة الأفغانية كابول، وأسفر عن مقتل وإصابة 55 شخصاً معظمهم من الطلاب.

إدانة واستنكار

وأكدت وزارة الخارجية والتعاون الدولي في بيان، أن دولة الإمارات تعرب عن استنكارها الشديد لهذه الأعمال الإجرامية، ورفضها الدائم لجميع أشكال العنف والإرهاب التي تستهدف زعزعة الأمن والاستقرار، وتتنافى مع القيم والمبادئ الإنسانية.

55 قتيلاً وجريحاً

قتل 20 شخصاً في العاصمة الأفغانية كابول، في هجوم انتحاري استهدف مركزاً تعليمياً مكتظاً بالطلبة في حي تعيش فيه أقلية الهزارة، وكان معظم ضحاياه من الفتيات. وقال خالد زدران إن «الطلاب كانوا يستعدون لامتحان حين فجر انتحاري نفسه في هذا المركز التعليمي». وأضاف «قتل 20 شخصاً للأسف، وأصيب 35 آخرون بجروح».

وأكد طالب في المكان لوكالة فرانس برس، إن «أغلبية الضحايا من الفتيات». وأضاف أنه كان هناك نحو 600 شخص في الصف في هذا المركز التأهيلي الذي يقوم بإعداد طلاب لامتحانات الدخول إلى الجامعات. وكان هناك صبية وفتيات في غرفة واحدة، لكن في جانبين مختلفين من القاعة.

وأفاد مراسل فرانس برس بأن سقف القاعة الدراسية انهار بالكامل، وتحطمت الأبواب والنوافذ من قوة الانفجار.

وظهراً، كان عمال بلديون يحاولون تنظيف الأرض المغطاة ببقع الدماء.

وهذا الاعتداء الذي استهدف مرة جديدة قطاع التعليم وقع في حي دشت البرشي في غربي العاصمة، وهي منطقة أغلبية سكانها من أقلية الهزارة.

ونشرت مقاطع فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي وصور على وسائل الإعلام المحلية تظهر ضحايا مضرجين بالدماء ينقلون من موقع الانفجار. وصرح المتحدث باسم وزارة الداخلية عبد النافي تاكور، بأن «مهاجمة أهداف مدنية تثبت وحشية العدو اللاإنساني وافتقاره إلى المعايير الأخلاقية».

وأصيب حي دشت البرشي في السنوات الأخيرة، ومنذ استعادة طالبان السلطة في 2021 بعدة اعتداءات تبناها تنظيم «داعش» في خراسان، الفرع الإقليمي للتنظيم. 

ودانت بعثة المساعدة التابعة للأمم المتحدة في أفغانستان هذا «العمل الشنيع» مؤكدة أن «الأمن يتدهور في أفغانستان». من جهتها، قالت منظمة العفو الدولية إن الاعتداء «يذكّر بشكل مخزٍ بعجز طالبان وفشلها الكامل» في حماية الشعب الأفغاني. وأضافت أن «إجراءات عاجلة يجب أن تتخذ لضمان أمن» السكان «خصوصاً أفراد الأقليات».

(وام،أ.ف.ب)

https://tinyurl.com/yycuykry

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"