عادي

التعليق الأول لزيلينسكي على تحطم مروحية وزير الداخلية الأوكراني

14:55 مساء
قراءة دقيقة واحدة
الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي
الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي

كييف - (أ ف ب)
اعتبر الرئيس الأوكراني، فولوديمير زيلينسكي، تحطم مروحية وزير الداخلية الأوكرانين الأربعاء، قرب كييف «مأساة مروعة».
وقال في بيان نُشر على وسائل التواصل الاجتماعي «اليوم، وقعت مأساة مروعة في بروفاري في منطقة كييف. تحطمت مروحية تابعة لجهاز الدولة لحالات الطوارئ واندلع حريق في موقع التحطّم. الألم لا يوصف».

وقُتل 16 شخصاً، بينهم وزير الداخلية الأوكراني، وطفلان، جرّاء تحطّم مروحية قرب روضة أطفال، صباح الأربعاءن في منطقة كييف، بحسب ما أعلنت الشرطة الأوكرانية.

الصورة


وقالت الشرطة في بيان «لدينا معلومات عن 16 قتيلاً، بينهم طفلان».
وأكدت الوزارة مقتل وزير الداخلية، دنيس موناستيرسكي (42 عاماً)، ومساعده الأول يفغيني ينيني (42 عاماً)، ومسؤول كبير آخر، إضافة إلى 13 آخرين، كانوا على متن المروحية.
ولفتت الشرطة إلى دخول 22 جريحاً، بينهم عشرة أطفال، المستشفى.
وتقع مدينة بروفاري، التي يقطن فيها نحو 100 ألف شخص، على بعد 20 كيلومتراً تقريباً، شمال شرقي كييف.
وقال حاكم منطقة كييف أوليكسي كوليبا، على «تليغرام»: «في وقت المأساة، كان هناك أطفال وموظفون في روضة الأطفال».
وأظهرت لقطات انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي اندلاع حريق كبير بعد سقوط المروحية.
ولم تُكشف أي معلومة عن سبب المأساة حتى الساعة.
وأشار ناطق باسم القوات الجوية الأوكرانية إلى أن المروحية التي تحطمت تابعة لجهاز الدولة لحالات الطوارئ التابع لوزارة الداخلية.

https://tinyurl.com/3svmj7b6

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"