عادي

الجزيرة يستضيف العين.. وبني ياس في ضيافة الظفرة

23:27 مساء
قراءة 4 دقائق
1

يمتلك الجزيرة فرصة التتويج باللقب الثالث في تاريخه عندما يواجه ضيفه العين اليوم الجمعة على استاد محمد بن زايد في المرحلة الخامسة والعشرين قبل الأخيرة من دوري الخليج العربي.

ويتصدر الجزيرة الترتيب برصيد 51 نقطة بفارق نقطة عن بني ياس، كما يتفوق عليه في المواجهتين المباشرتين، لذلك فإن فوزه على العين وخسارة أو تعادل «السماوي» ستعني تتويجه باللقب الثالث بعد عامي 2011 و2017.

يسعى «فخر أبوظبي» إلى تعويض تعادله الأخير مع عجمان، على الرغم من أن مهمته لن تكون سهلة أمام العين الذي كان تعادل معه في مباراة الذهاب 2-2 بعدما بقي «الزعيم» متقدماً 2-0 حتى الشوط الثاني.

على الرغم من تراجع العين في الترتيب هذا الموسم واحتلاله المركز السادس برصيد 38 نقطة، فإن «الزعيم» يبقى في النهاية، ولاسيما في المباريات الكبيرة.

وفي المباراة الثانية، في استاد حمدان بن زايد، يأمل بني ياس الإبقاء على منافسة الجزيرة حتى المرحلة الأخيرة، لكن عليه أولاً استعادة لغة الفوز عندما يحل ضيفاً على الظفرة الحادي عشر (21 نقطة)، بعدما كان تعادل مع الشارقة 1-1 وشباب الأهلي 0-0.

 وعلى غرار صراع اللقب ستكون المنافسة محتدمة على المركز الثالث المؤهل لدوري أبطال آسيا في الموسم المقبل والذي يحتله حالياً الشارقة برصيد 45 نقطة، بفارق الأهداف عن النصر الرابع، وبفارق نقطة عن شباب الأهلي الخامس.

وسيكون حصد المركز الثالث مهماً، على اعتبار أن النصر وشباب الأهلي سيلتقيان في نهائي كأس صاحب السمو رئيس الدولة في 16 مايو/أيار، والفائز بينهما سيضمن مقعداً في المسابقة الآسيوية. ويحل الشارقة ضيفاً على عجمان الثاني عشر برصيد 15 نقطة والطامح لتحقيق نتيجة إيجابية في صراع البقاء، حيث تفصله نقطة واحدة عن الفجيرة الثالث عشر والذي يواجه خورفكان العاشر (24 نقطة). وستكون مهمة النصر صعبة بمواجهة الوحدة الثامن (35 نقطة) والمنتشي بتأهله لدور ال16 في النسخة الحالية من دوري أبطال آسيا.

ويلعب شباب الأهلي مع ضيفه الوصل التاسع (34 نقطة) في ديربي مهم للفريقين، في حين يستضيف حتا الأخير برصيد 9 نقاط والذي كان أول الهابطين إلى الدرجة الأولى فريق الاتحاد كلباء السابع (36 نقطة).

البياوي:  مصير الفجيرة بأيدي لاعبيه

شدد التونسي ناصيف البياوي مدرب الفجيرة على أهمية مباراة خورفكان التي تتطلب قدراً كبيراً من الجهد والتركيز من أجل تحقيق نتيجة إيجابية تدعم حظوظ «الذئاب» في صراع البقاء، مشيراً إلى أن الفريق تنتظره ثلاث مواجهات مصيرية بدءاً من لقاء خورفكان ثم عجمان ومن بعدها الوحدة في المباراة المؤجلة، لذلك مصير الفريق بأيدي لاعبيه.

حتا يتطلع إلى ترك بصمة بعد هبوطه

سيكون على حتا اللعب، لترك بصمة، بعدما هبط  رسمياً إلى دوري الدرجة الأولى بعد توقف رصيده عند 9 نقاط.

ويملك الفجيرة 14 نقطة وعجمان 15 نقطة، وبما أن الفريقين سيلتقيان معاً في الجولة الأخيرة فإن حتا هبط رسمياً، ذلك أن أي نتيجة في مباراة الفجيرة وعجمان ستعني ارتفاع رصيد أحدهما إلى أكثر من 15 نقطة،وهو الرصيد الذي سيضمن لحتا البقاء في حال وصل إليه، لكن بشرط عدم تعادل أو فوز عجمان في آخر مباراتين.

دياز:  معنويات النصر عالية

قال الأرجنتيني رامون دياز مدرب النصر قبل مباراة الوحدة: «رغبة فريقي جادة في تخطي الوحدة، والفوز على الظفرة في الجولة الماضية رفع معنوياتنا قبل آخر مباراتين في الدوري أمام الوحدة وشباب الأهلي على التوالي، أملاً في الخروج بنتيجة إيجابية».

وأكد دياز اكتمال صفوف فريقه، بعودة الثنائي ريان مينديز ومهدي عبيد اللذين غابا عن مباراة الجولة الماضية.

وأضاف تعليقاً على وصول النصر للنقطة 45 للمرة الأولى منذ عقد كامل، بقوله: «أمر جيد للغاية يبعث على السعادة والتفاؤل بالقادم».

عجمان مطالب بالفوز على الشارقة

قال المصري أيمن الرمادي، مدرب عجمان قبل مباراة فريقه مع الشارقة: «أتمنى أن يكون فريقي في كامل جاهزيته للمباراة، لعبنا مباراة كبيرة مع الجزيرة في الأسبوع الماضي، واللاعبون بذلوا مجهوداً كبيراً، وها نحن بعد 72 ساعة نواجه الشارقة، ونتمنى أن نوفق في الخروج بنتيجة إيجابية، خصوصاً أن الدوري في أمتاره الأخيرة، ومهم جداً أن نحصد النقاط ونوفق في هدفنا من المباراة».

من جانبه، قال محمد الشحي لاعب عجمان: «الروح المعنوية عالية بعد نقطة التعادل مع الجزيرة المتصدر، هدفنا الفوز على الشارقة، وحصد نقاط المباراة كاملة ».

قويض:  بني ياس مضغوط

قال السوري محمد قويض مدرب الظفرة ،إنه يدرك أن مباراة فريقه وبني ياس ستكون محط كل الأنظار، بسبب تأثيرها على صراع الصدارة، مشيراً إلى أهمية المباراة بالنسبة لبني ياس ،ومؤكداً أن فريقه سيدخل المباراة دون هواجس وضغط عكس المنافس الذي سيدخلها وعينه على الصدارة.

سيناريوهات إحراز اللقب أو تأجيله

فوز الجزيرة على ضيفه العين، وفوز بني ياس على مضيفه الظفرة، يؤديان إلى تأجيل الحسم حتى  الجولة الأخيرة.

فوز الجزيرة على العين وتعثر بني ياس بالتعادل أو الخسارة أمام الظفرة، سيؤديان إلى تتويج الجزيرة باللقب لكونه يتفوق كذلك في المواجهات المباشرة.

فوز بني ياس على الظفرة وتعثر الجزيرة أمام العين بالخسارة أو التعادل سيمنحان بني ياس فرصة اعتلاء الصدارة وإزدياد فرصته بنيل اللقب الأول في تاريخه. أما في حال تحقيق الجزيرة وبني ياس النتيجة نفسها ، فإن أوراق الحسم ستحال إلى آخر 90 دقيقة من عمر الموسم في الحادي عشر من الشهر الجاري .

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"