عادي

محمد السادس يجدد دعوة الجزائر لفتح الحدود مع بلاده

01:41 صباحا
قراءة دقيقتين
العاهل المغربي خلال إلقاء خطاب العرش

جدد العاهل المغربي الملك محمد السادس، مساء أمس الأول السبت الدعوة للجزائر لفتح حدودها مع المغرب في خطاب وجهه إلى الشعب المغربي بمناسبة الذكرى 22 لجلوسه على العرش.

وقال العاهل المغربي إن له قناعة «بأن الحدود المفتوحة هي الوضع الطبيعي بين بلدين جارين وشعبين شقيقين، لأن إغلاق الحدود يتنافى مع حق طبيعي ومبدأ قانوني أصيل، تكرسه المواثيق الدولية بما في ذلك معاهدة مراكش التأسيسية لاتحاد المغرب العربي التي تنص على حرية تنقل الأشخاص وانتقال الخدمات والسلع ورؤوس الأموال بين دوله».

وأضاف «لا فخامة الرئيس الجزائري الحالي، ولا حتى الرئيس السابق، ولا أنا مسؤولون على قرار الإغلاق، لكننا مسؤولون سياسياً وأخلاقياً عن استمراره، أمام الله وأمام التاريخ، وأمام مواطنينا».

والحدود بين الجزائر والمغرب مغلقة منذ عام 1994 بعد أن أغلقتها الجزائر بسبب فرض المغرب التأشيرة على المواطنين الجزائريين إثر اتهام المغرب مواطنين جزائريين بتنفيذ عملية «إرهابية» في فندق بمدينة مراكش، كما تشهد العلاقات بين البلدين توتراً بسبب موقف الجزائر من قضية الصحراء المغربية.

وقال العاهل المغربي: «نحن لا نريد أن نعاتب أحداً، ولا نعطي الدروس لأحد، وإنما نحن إخوة فرق بيننا جسم دخيل لا مكان له بيننا».

كما رد العاهل المغربي على ردود فعل جزائرية سابقة تعتبر أن فتح الحدود مع المغرب سيضر بالجزائر ويتسبب في زيادة نشاط التهريب ورواج المخدرات، مؤكداً أن «هذا غير صحيح.. وهذا الخطاب لا يمكن أن يصدقه أحد خاصة في عصر التواصل والتكنولوجيا.. فالحدود المغلقة لا تقطع التواصل بين الشعبين وإنما تساهم في إغلاق العقول التي تتأثر بما تروج له بعض وسائل الإعلام من أطروحات مغلوطة.. وأنا أؤكد هنا لأشقائنا في الجزائر، أن الشر والمشاكل لن تأتيكم أبداً من المغرب».

ودعا الملك محمد السادس قادة الجزائر إلى «تغليب منطق الحكمة، والمصالح العليا، من أجل تجاوز هذا الوضع المؤسف، الذي يضيع طاقات بلدينا، ويتنافى مع روابط المحبة والإخاء بين شعبينا، فالمغرب والجزائر أكثر من دولتين جارتين، إنهما توأمان متكاملان».

كما جدد الدعوة إلى الرئيس الجزائري، ل«العمل سويا، في أقرب وقت يراه مناسباً، على تطوير العلاقات الأخوية، التي بناها شعبانا، عبر سنوات من الكفاح المشترك». (وكالات)

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"