عادي

السبانخ «طوق نجاة» من بعض حالات «السرطان القاتل»

15:59 مساء
قراءة دقيقة واحدة
السبانخ

كشفت دراسة جديدة أجراها مركز العلوم الصحية التابع لجامعة تكساس الأمريكية، عن نتائج رائعة لدور السبانخ في محاربة مرض السرطان، حيث اعتبرت هذا الصنف من الخضار بمثابة «طوق نجاة» من بعض حالات مرض السرطان القاتل.
وتكتسب السبانخ شهرة واسعة لدى الكبار والصغار، بسبب المسلسل الكرتوني الشهير «باباي» الذي يتحول إلى بطل قوي بمجرد تناوله وجبة من هذا النبات السحري.
وعلى الرغم من فوائد السبانخ الكثيرة والغريبة بسبب مجموعة العناصر الفريدة التي يحتويها، إلا أن «البطل باباي» كان محقاً عندما استخدم هذه الوجبة لتقوية بنيته الجسدية، وهو ما أكدته الدراسات الأخيرة، حيث تقلل السبانخ تساقط الشعر أيضاً.
ووجدت دراسة جديدة نشرت في مجلة «Gut Microbes»، أن تناول السبانخ يمكن أن يساعد في منع تكوين الأورام الخبيثة، خصوصاً مرض سرطان القولون، حيث أكدت النتائج فعالية هذا الخضار على الفئران.
وبحسب العلماء عززت السبانخ من صحة أمعاء القوارض، كما عزز التنوع البيولوجي لديها، الذي لعب دوراً أساسياً في كبح نمو الورم.
بدورها، أكدت الخبيرة المتخصصة في مجال التغذية، كاثي سيجل، صحة هذه التوقعات، مؤكدة أن «مضادات الأكسدة الموجودة في السبانخ تجعلها إضافة رائعة لأي نظام غذائي».
وقالت الخبيرة الأمريكية المتخصصة في مجال التغذية: «أظهرت الدراسات السابقة أن المركبات الوقائية الموجودة في السبانخ، إلى جانب الفيتامينات، قد تعزز خصائص الحماية من السرطان».
ونوهت الخبيرة بأن خضار «السبانخ غني بفيتامين «ك»، وفيتامين «أ»، وحمض الفوليك، والمنجنيز، والمغنيسيوم، والحديد، وفيتامين «ج»، وفيتامين «ب»، وأحماض أوميجا 3 الدهنية، والألياف الغذائية».

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"