عادي

التحالف يهاجم الحوثيين في مأرب ويكبدهم خسائر في الأرواح والمعدات

الجيش اليمني يعلن اعتراض وتدمير مسيّرة مفخخة للميليشيات في الجوف
01:23 صباحا
قراءة 3 دقائق
b3

عدن: «الخليج»

أعلن تحالف دعم الشرعية في اليمن، أمس الخميس، عن تنفيذ عمليات عدة ضد الميليشيات في محافظة مأرب. وأكد مقتل ما يزيد على 60 عنصراً من ميليشيات الحوثي وتدمير 5 آليات بمأرب، في 8 غارات استهدفت مواقع الميليشيات في المحافظة خلال الساعات ال24 الماضية. وأوضح في بيان أنه دعم الجيش اليمني لتحقيق تقدم في مأرب، من أجل حماية المدنيين والحفاظ على سلامتهم.

ولقي عدد من مسلحي ميليشيات الحوثي الانقلابية مصرعهم، في محافظة صعدة، فيما أسقط الجيش اليمني طائرة مسيرة حوثية في محافظة الجوف شمال البلاد. وذكرت وكالة الانباء اليمنية (سبأ) أن مسلحي الميليشيات لقوا مصرعهم بكمين نصبه الجيش الوطني خلال محاولتهم تنفيذ تسلل الى أحد مواقع الجيش في مديرية باقم بمحافظة صعدة.

ونقلت الوكالة عن قائد محور آزال قائد اللواء 102 مشاه العميد ياسر المعبري: إن عدد من مسلحي ميليشيات الحوثي الارهابية لقوا مصرعهم بعمليات قنص ناجحة نفذها أفراد من وحدة القناصين في الجيش الوطني، بعد عملية رصد لمحاولة تسلل حوثية الى أحد المواقع.

من جانبه ذكر المركز الإعلامي للقوات المسلحة اليمنية أن دفاعات الجيش أسقطت طائرة مسيرة تابعة للميليشيات الحوثية الإيرانية في المحور الشمالي بمحافظة الجوف.

يذكر أن الميليشيات تواصل منذ فبراير الماضي هجماتها على المحافظة الغنية بالنفط، على الرغم من كافة الدعوات الدولية والتحذيرات من الخطر المحدق على ملايين النازحين القابعين في خيم في المنطقة. وارتكبت مجازر عدة ضد المدنيين والنازحين في مأرب، عبر هجمات استهدفت أحياء سكنية ومخيمات النازحين بالصواريخ البالستية والطائرات المسيرة.

من جانب آخر، أكدت مصادر عسكرية في القوات اليمنية المشتركة، أن العملية العسكرية بمحور حيس في الساحل الغربي، حققت أهدافها التكتيكية بسرعة قياسية، وبات مسرح العمليات الجديد مهيأ لما هو أهم خلال الأيام القليلة المقبلة. وأوضحت أن تحصينات الميليشيات الحوثية في جنوب وشرق حيس انهارت بسرعة كبيرة، وان قياداتها وعناصرها وخبراءها الاجناب المتواجدين في الساحل لتهديد الملاحة الدولية في البحر الأحمر وباب المندب، تلاشوا امام وحدات فقط من القوات المشتركة، نفذت عملية تأمينية في محيط حيس، بمساندة غارات محدودة لمقاتلات التحالف، وقد حققت أهدافها، مشيرة إلى ان معارك التحرير نحو صنعاء لم تبدأ بعد.

وكانت القوات المشتركة مسنودة بمقاتلات التحالف واصلت تقدمها في جبهات جنوب شرق الحديدة، وغرب محافظة تعز، في إطار عملياتها القتالية التي بدأتها قبل أسبوع محققة تقدمات جديدة على حساب ميليشيات الحوثي التي تلقت ضربات موجعة دفعتها للتراجع نحو مناطق جبلية في إب وتعز. وذكرت مصادر ميدانية أن المشتركة واصلت تأمين الطرق المؤدية إلى محافظة إب، بعد السيطرة على مثلث العدين، ومناطق عدة في مديريتي الجراحي وجبل رأس، في ريف الحديدة الجنوبي، وباتت قريبة من مركز مديرية جبل راس على تخوم مديرية فرع العدين التابعة لمحافظة إب.

وفي غرب تعز، تستعد قوات من المشتركة لتنفيذ عملية عسكرية تجاه مدينة «البرح» المحاصرة من ثلاث جهات، لتحريرها وفتح الطريق نحو مواقع ومناطق جديدة على الطريق الرابط بين غرب تعز والساحل الغربي. وذكرت مصادر ميدانية أن المشتركة بعد الوصول إلى مناطق عدة في مديرية مقبنة، بدأت بالتحرك نحو استكمال تحرير مدينة البرح، عبر محورين غربي من جهة مفرق البرح- المخاء، وجنوبي من جهة «الكدحة» في مديرية المعافر.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"

https://tinyurl.com/h5w3x9uv