عادي

غرينادا تحتفل بيومها الوطني باستعراضات شعبية مميّزة لفنانين موهوبين

نهيان بن مبارك: نعمل لاستكشاف الفرص الممكنة لمواصلة تعاون بلدينا
23:20 مساء
قراءة دقيقتين

احتفلت غرينادا اليوم بيومها الوطني في «إكسبو 2020 دبي»، عبر إقامة المراسم الرسمية لرفع العلم وعزف النشيد الوطني للدولتين، على منصة الأمم في ساحة الوصل. تلا ذلك تقديم عرض موسيقي ثقافي يعكس تراث هذه الدولة الجزرية الكاريبية وأصالتها.

ورحب الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير التسامح والتعايش، المفوض العام ل«إكسبو 2020 دبي»، بسيسيل لا غريناد، الحاكمة العامة لغرينادا، وأوليفر جوزيف، وزير الخارجية، والوفد المرافق لهما.

وقال الشيخ نهيان: إن جناح غرينادا المصمّم بأيدي طلبة، يركز على تنقل الناس والثقافة والمنتجات والخدمات، ويضيء على البيئة المواتية للأعمال، ونطاق واسع من الفرص في الدولة، ويعزز مكانتها بوصف تاريخها العريق وثقافتها التي تتناقلها الأجيال. كما يروج لها وجهةً سياحية جذابةً.

وأضاف «نأمل بأن تسهم مشاركة غرينادا في إكسبو 2020 في تعزيز العلاقات والشراكات القائمة بين بلدينا وتتيح لنا استكشاف الفرص الممكنة لمواصلة التعاون في مختلف المجالات ذات الاهتمام المشترك».

من جانبه قال أوليفر جوزيف «يتسم تاريخ غرينادا الغني وثقافتها وتراثها بالتنوع، الذي يضاهي تنوع تضاريسها الطبيعية، حيث تتمتع جزرنا بجمال طبيعي خلاب، سمح بتكاثر الفرص الاستثمارية لدينا على نطاق عدد كبير من القطاعات، وخاصة قطاعات السياحة والضيافة وخدمات الصحة والعافية، والخدمات التعليمية، بالإضافة لقطاعي الأعمال التجارية وتطوير الطاقة».

وأضاف: أود أن أغتنم هذه الفرصة للتعبير عن امتناننا العميق لدولة الإمارات على جهودها الاستثنائية التي ساهمت في جعل مشاركة غرينادا في «إكسبو دبي» الاستثنائي، حلماً تحول إلى حقيقة وفضلاً عن هذا، اسمحوا لي أن أعبر عن شكرنا وامتناننا لحكومة وشعب دولة الإمارات، على تعاونهم وجهودهم التي أسهمت بفعالية في المعركة التي تخوضها غرينادا في مواجهة جائحة «كورونا».

1

ونظم جناح غرينادا بهذه المناسبة، عدداً من الاستعراضات الشعبية المميزة في ساحة الوصل، قدمها مجموعة من الفنانين الموهوبين، بقيادة الفنانة الشهيرة ثامارا سانت برنارد نيكلز، ومن ثم قام الفنان داش، المعروف بإيقاعاته الصاخبة وعروضه المملوءة بالحيوية، بتقديم عرض برفقة إحدى الفرق الوطنية الشعبية التي تألقت بالأزياء الزاهية الألوان، والإيقاعات والأغاني المميزة التي قدمتها بمصاحبة الآلات الموسيقية التقليدية.

ويقع جناح غرينادا في منطقة التنقل، ويدعو زواره لأخذ جولة افتراضية في"جزيرة التوابل"، حيث يجسد أسلوب الحياة الهادئة والمستقرة في البلاد التي تتمتع بالشواطئ الجميلة ذات المياه الصافية، عاكساً في الوقت نفسه، الغنى التاريخي والثقافي الذي تتمتع به غرينادا، التي تشتهر بإنتاج جوزة الطيب التي بلغت أهميتها درجة وضع رسم لها على علم الدولة. (وام)

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"