عادي

5 أصول على المستثمرين ترقّبها في 2022

21:42 مساء
قراءة دقيقتين
1
دبي: «الخليج»

يُرجّح أن تتواصل مسيرة التعافي الاقتصادي هذا العام على الرغم من إمكانية وقوع الكثير من التقلّبات نتيجةً للأسباب الثلاثة التالية: ارتفاع التضخّم، وتلاشي دعمّ المصارف المركزية، والشكوك المحيطة بفيروس كورونا.

ومع ذلك، انتقت «جلف بروكرز» بعض أفضل الاستثمارات في فئات الأصول التي تستحقّ المراقبة هذا العام.

الدولار الأمريكي

يُعدّ الدولار الأمريكي أحد الأدوات المالية التي يُتوقّع عادةً أن تكتسب قيمة خلال فترات عدم اليقين. فمثلاً، شهدت العملة الأمريكية عام 2021 أفضل عام لها منذ 2015. واختتم مؤشر الدولار الأمريكي، الذي يقيس العملة الأمريكية مقارنة بست عملات منافسة أخرى، العام الماضي بمكاسب تجاوزت 6%. ومع ذلك، شهد مؤشر الدولار الأمريكي مؤخراً تراجعاً طفيفاً مقارنة بأعلى مستوى سجّله العام الماضي بعد أن أظهرت أحدث البيانات أنّ التضخم الاستهلاكي الأمريكي جاء ضمن التقديرات.

الفضّة

يُنظر إلى المعادن النفيسة والذهب والفضة عموماً على أنها استثمارات آمنة ومرنة ضد التضخم. وتُمثل الفضة ثاني أكثر المعادن الثمينة شيوعاً بصفتها بديلاً أرخص للذهب. وخلال عام 2021، انخفض سعر الفضة بأكثر من 13% متأثراً بقوة الدولار الأمريكي وارتفاع عوائد السندات. ومع ذلك، نعتقد أن الفضّة ما تزال أحد الأصول التي يجب ترقّبها، مقارنة بالذهب، بعد التصحيح في عام 2021.

أسهم المركبات الكهربائية

اختتمت الأسهم العالمية عام 2021 عند مستويات قياسية، فيما اعتُبر عاماً استثنائياً لقطاع المركبات الكهربائية. وقد يكون عام 2022 عاماً مميزاً آخر لهذا القطاع.

فيما يلي 10 من أسهم شركات المركبات الكهربائية المهمة التي يجب على المستثمرين ترقّبها هذا العام:

  1. لوسيد موتورز
  2. نيو
  3. تيسلا
  4. فورد
  5. جنرال مورترز
  6. فولكس واجن
  7. شبينج
  8. بي إم دبليو
  9. لي أوتو
  10. فيسكر

عملة «البتكوين»

قد تُشكّل عملة «البتكوين» أحد البدائل التي يُمكن للمستثمرين ترقّبها خلال فترة إغلاق أسواق الأسهم. وخلال العام الماضي، قفزت عملة «البتكوين» بنسبة 66% وسجلت مستوى قياسياً جديداً. ومن الناحية الفنية، واصل الزخم العام مساره التنازلي لأزواج العملات المشفرة بعد الحركة الهبوطية في الأشهر القليلة الماضية.

النفط الخام

ارتفعت أسعار النفط بأكثر من 50% خلال العام الماضي، على الرغم من تواصل التقلبات القوية في الأسعار. ومع ذلك، يجب أن يترقّب متداولو أسهم النفط المخاوف المتزايدة بشأن ارتفاع أعداد الإصابات بالجائحة وانتشار متحوّر «أميكرون» من «كوفيد-19».

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"