عادي

الصدام مستمر.. رئيس «تويتر» يدافع عن إحصاءات الشركة للحسابات الوهمية

ماسك يجدد المطالبة بالبراهين
12:10 مساء
قراءة دقيقتين
(وكالات)
مجدداً قال إيلون ماسك إن عدد الحسابات الوهمية في تويتر قد يتجاوز 20% من الإجمالي، وهو رقم يفوق 4 أضعاف ما تقوله شركة «تويتر». مشيراً إلى أن الرئيس التنفيذي لشركة تويتر يرفض تقديم البراهين على ما يقوله.
وكتب باراج أجراوال الرئيس التنفيذي لشركة تويتر في تغريدة، الاثنين أن التقديرات الداخلية للحسابات الوهمية على منصة التواصل الاجتماعي للأرباع الأربعة الأخيرة كانت «أقل بكثير من خمسة في المئة»، وذلك رداً على انتقادات إيلون ماسك لتعامل الشركة مع الحسابات الزائفة.
قال أجراوال إن تقدير تويتر، الذي ظل كما هو منذ 2013، لا يمكن إعادة إنتاجه خارجياً نظراً للحاجة إلى استخدام المعلومات العامة والخاصة لتحديد ما إذا كان الحساب وهمياً.
ورد ماسك على دفاع أجراوال عن منهج الشركة باستخدام رمز 'الفضلات' التعبيري. كان رجل الأعمال قال يوم الجمعة إن الصفقة البالغة قيمتها 44 مليار دولار لشراء تويتر «معلقة مؤقتاً» ريثما يحصل على معلومات عن الحسابات الوهمية.
وكتب ماسك «كيف يعرف المعلنون ما يحصلون عليه مقابل أموالهم؟ هذا أمر أساسي لسلامة تويتر المالية».
وبعد وقت وجيز من تغريداته، قال ماسك في مؤتمر خاص في ميامي إنه يشتبه في أن الحسابات الآلية، تشكل حوالي 20 إلى 25 في المئة من المستخدمين، وفقاً لتغريدات الحضور.
وتراجع سهم تويتر اليوم الاثنين دون المستويات التي سبقت إفصاح ماسك عن شراء حصة بلغت 9.2 في المئة في الشركة في أوائل إبريل/نيسان.
كان ماسك تعهد بإجراء تغييرات على ممارسات الإشراف على المحتوى في تويتر، رافضاً قرارات مثل حظر الشركة لحساب الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب ووصفها بأنها عدوانية بشكل مفرط، بينما تعهد بالقضاء على «الحسابات الوهمية» على المنصة.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"