عادي

«موانئ أبوظبي» تستحوذ على حصص الأغلبية في شركتي ترانسمار وترانسكارجو

يوسع حضور المجموعة في عمليات الحاويات والبضائع والموانئ في منطقة البحر الأحمر
12:02 مساء
قراءة 3 دقائق
أبوظبي: «الخليج»
أعلنت مجموعة موانئ أبوظبي، الجهة الرائدة والمتكاملة في تمكين التجارة العالمية، اليوم، أنها توصلت إلى اتفاق للاستحواذ على 70% من حصص «الشركة التابعة الدولية لنقل البضائع» المالكة بالكامل لشركتي ترانسمار الدولية للنقل البحري (ترانسمار)، و«ترانسكارجو الدولية» (تي سي آي)، اللتين تتخذان من مصر مقراً لهما.
وبلغت القيمة الإجمالية للصفقة 514 مليون درهم إماراتي؛ أي ما يعادل 140 مليون دولار أمريكي، حيث سيتم تمويلها بالكامل من الاحتياطات النقدية للمجموعة والبالغة ثلاثة مليارات درهم إماراتي في 31 مارس 2022. وتعد هذه الصفقة أول استحواذ دولي لمجموعة موانئ أبوظبي.
وتعتبر «ترانسمار» خط حاويات يعمل في مناطق الشرق الأوسط والبحر الأحمر والخليج العربي والساحل الشرقي للقارة الإفريقية، وقامت خلال عام 2021 بمناولة 109,000 حاوية نمطية.
أما «تي سي آي» فهي شركة شحن وتفريغ تعمل في ميناء الأدبية، حيث تعد مشغل الحاويات الحصري فيه، وتدير خطين رئيسيين للعمليات هما البضائع الصلبة والحاويات، وقامت في عام 2021 بمناولة 92,000 حاوية نمطية، و1.2 مليون طن من البضائع الصلبة.
وكانت الشركتان قد حققتا خلال الأشهر الـ12 الماضية عائدات وصلت إلى 325 مليون درهم، وأرباحاً قبل استقطاع الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك بلغت 108 ملايين درهم. وتواصل الإدارة سعيها إلى تحقيق معدل نمو على أساس سنوي من ثلاث خانات خلال عام 2022 مدفوعة بنمو حجم التداول ورسوم الشحن المرتفعة السائدة. ومن المقرر أن تواصل عائلة الأحول والفرق التنفيذية للشركتين الاضطلاع بمهام الإدارة.
وتوفر هذه الصفقة المتناغمة ذات القيمة التراكمية لمجموعة موانئ أبوظبي، موقعاً رائداً في السوق لتحقيق مزيد من فرص النمو في مصر ومنطقتي البحر الأحمر والخليج العربي.
وقال فلاح محمد الأحبابي، رئيس مجلس إدارة مجموعة موانئ أبوظبي: «يعد هذا الاستحواذ الدولي الأول في تاريخ مجموعة موانئ أبوظبي، ويشكل إنجازاً متميزاً في إطار خطط التوسع الطموحة للمجموعة، كما يدعم أهداف النمو في شمال إفريقيا ومنطقة الخليج العربي، ويوسع محفظة الخدمات التي نقدمها لمتعاملينا في هذه الأسواق».
وأضاف: «تواصل المجموعة تنويع أنشطتها وتقوم باتخاذ خطوات طموحة لتوسيع حضورنا العالمي وذلك بما يتماشى مع رؤية وتوجيهات قيادتنا الرشيدة. ونتطلع إلى العمل مع هاتين الشركتين في مصر، ونرحب بهما في أسرة مجموعة موانئ أبوظبي».
وأشار الكابتن محمد جمعة الشامسي، العضو المنتدب، الرئيس التنفيذي لمجموعة موانئ أبوظبي إلى حرص المجموعة على مواصلة تعزيز وجودها في جمهورية مصر العربية في إطار استراتيجية التوسع التي تنتهجها، وقال: «يشكل الاستحواذ على شركتي «ترانسمار» و«تي سي آي» اللتين تتمتعان بحضور إقليمي قوي وعلاقات متينة مع المتعاملين، خطوة رئيسية أخرى على طريق توسيع انتشارنا الجغرافي، وزيادة نطاق المزايا التي توفرها محفظة خدماتنا المتكاملة ليشمل المزيد من المتعاملين، ويعود الفضل في ذلك إلى توجيهات قيادتنا الرشيدة ودعمها الثابت والمستمر لخططنا الطموحة».
وأضاف: «تعد مصر وساحل البحر الأحمر من المناطق المهمة ضمن شبكة خدماتنا البحرية العالمية، ونحن واثقون بقدرتنا على حفز النمو التجاري والاقتصادي لمتعاملينا، وللمجتمعات التي نعمل فيها».
وتجدر الإشارة إلى أن «كي بي إم جي إل جي» كانت المستشار المالي، في حين كانت «بي دبليو سي» المستشار التجاري، و«معتوق بسيوني وحناوي» المستشار القانوني لمجموعة موانئ أبوظبي في هذه الصفقات.
بدورها كانت «المجموعة المالية هيرميس» المستشار المالي الحصري، و«وايت آند كايس» المستشار القانوني لـ«ترانسمار» و«تي سي آي» في عملية الاستحواذ. وتعد هذه الصفقة الأخيرة في سلسلة من الاتفاقيات التي أبرمتها مجموعة موانئ أبوظبي في القطاع البحري في مصر، ومن ضمنها تلك الموقعة مع شركة المجموعة المصرية للمحطات متعددة الأغراض والتي تنص على التطوير والتشغيل المشترك لميناء العين السخنة، والاتفاقية المبرمة مع الهيئة العامة لموانئ البحر الأحمر، لتطوير وتشغيل وإدارة أرصفة لعمليات السفن السياحية في ميناء شرم الشيخ.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"