عادي

لعنة أوزيبيو تطارد رونالدو

01:43 صباحا
قراءة دقيقة واحدة

احتفل كريستيانو رونالدو بجنون بعدما ظن انه سجل هدفاً برأسه في مرمى الأوروغواي في قمة المجموعة الثامنة لمونديال 2022، اثر كرة عرضية من لاعب الوسط برونو فرنانديز، لكن الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» احتسب الهدف لبرونو بعدما أكد ان«الدون» لم يلمس الكرة وهي في طريقها للشباك.

وكان رونالدو ينتظر الهدف من اجل تسجيل هدفه التاسع في كأس العالم لمعادلة رقم الأسطورة أوزيبيو كأكثر من سجل للبرتغال في المونديال.

لكن يبدو ان لعنة أوزيبيو أصابت«الدون» فبعد عدم احتساب الهدف الأول له، تم استبدال رونالدو بقرار من المدرب لإراحته،ليحتسب الحكم ركلة جزاء وسجل فرنانديز الهدف الثاني في الوقت المحتسب بدل الضائع،لينتظر النجم البرتغالي المباراة المقبلة لتسجيل هدفه التاريخي.

وأصر رونالدو بعد المباراة ان الكرة لمست رأسه قبل دخولها الشباك،وكان يجب ان تحتسب له، كما أنقسم المشجعون حول العالم،بين قائل ان الكرة لمسته وانها لم تلمسه.

https://tinyurl.com/26jk384c

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"