عادي

دعم البروتين بالجسم يخفف أضرار السكتة الدماغية

21:18 مساء
قراءة دقيقة واحدة

وفقاً للبحث ما قبل السريري الذي أجراه باحثون في مركز العلوم الصحية بجامعة تكساس في هيوستن، فقد ثبت أن دعم عائلة من البروتينات الموجودة بشكل طبيعي بالجسم، والتي تخفف الالتهاب، يُعد طريقة فعالة في الحد من الضرر الناجم عن السكتة الدماغية الإقفارية.

تسمى بروتينات مثبطات ألفا، وهي البروتينات التي تنتج بشكل كبير في الكبد وتوجد بتركيزات عالية في البلازما، ولها نشاط واسع مضاد للالتهابات. تبين من خلال الدراسة الحالية والتي نُشرت في مجلة «التحقيقات السريرية» أنها توفر حماية عصبية ملحوظة، ويمكن أن تمثل علاجاً جديداً مهماً للسكتة الدماغية.

لاختبار الأهمية السريرية لهذه البروتينات درس الباحثون أولاً التغيرات التي تطرأ عليها وذلك باستخدام عينات الدم والدماغ من مرضى السكتة الدماغية، وبالتجارب على الفئران.

اكتشف الباحثون أن المستويات الطبيعية لها تنخفض بعد السكتة الدماغية، ووجدوا أيضاً أن إعطاء المكمل النقي منها للفئران مباشرة بعد التعرض لتلك الحالة قلل من حجم المنطقة المتضررة بجانب الحد من التورم.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"

https://tinyurl.com/34b6spyf