عادي

أبطال الجوجيتسو: نتطلع لمضاعفة الإنجازات في 2022

18:41 مساء
قراءة 3 دقائق
جوجتسو
جوجتسو
جوجتسو

مع بدء الاستعداد للموسم الجديد الحافل بالبطولات المحلية والعالمية، يتطلع أبطال الحوجيتسو إلى مواصلة مسيرة التألق للحفاظ على المكتسبات ومضاعفة الانجازات التي تحققت خلال المواسم الماضية، حيث لمع نجم العديد من المواهب الوطنية في عدة مناسبات ومحافل عالمية من أبرزها بطولات جراند سلام، وبطولة آسيا، وبطولة العالم، وعالمية أبوظبي لمحترفي الجوجيتسو.
وتمكّن لاعبوا الإمارات من تحقيق العديد من النجاحات المتميزة خلال الموسم الماضي «2021» واعتلاء منصات التتويج، ومنها حصول البطل زايد الكثيري على ذهبيتي جراند سلام أبوظبي وبطولة العالم، وفوز النجمين الصاعدين خالد الشحي وذياب النعيمي بذهبية بطولة آسيا، فضلا عن تحقيق البطلة حمدة الشكيلي لذهبية بطولة العالم، وحصول البطل العالمي عمر الفضلي على ذهبية بطولة أبوظبي العالمية لمحترفي الجوجيتسو.
وفي هذا الإطار يقول البطل زايد الكثيري: «شكّل الموسم الماضي علامة فارقة في مسيرتي، حيث تمكنت من تحقيق أكثر من إنجاز على الصعيد الشخصي، وساهمت في إعلاء راية الوطن في الكثير من البطولات العالمية».
وأوضح الكثيري أن جهود اتحاد الإمارات للجوجيتسو الذي يستلهم استراتيجيته من رؤية القيادة الرشيدة الداعمة لمسيرة اللاعبين واللاعبات، كان لها الدور الأكبر فيما تحقق من إنجازات، فالتخطيط السليم والبرامج الهادفة للاتحاد مهّدت طريق التقدم والتطور والمضي بخطوات واثقة نحو تحقيق الانتصارات والأمجاد.
وأكّد الكثيري أن المعسكرات التدريبية التي انخرط فيها اللاعبون وبالأخص المعسكر الذي أقيم في الولايات المتحدة الأمريكية تحت اشراف خبراء الجهاز الفني، ساهمت في إعدادهم على النحو الأمثل، وحصلوا من خلالها على التطوير الذهني، ورفعوا من معدلات لياقتهم البدنية، وحققوا الانسجام فيما بينهم على الأصعدة كافة.
وتابع الكثيري أن المعسكرات التدريبية بشكل عام تحظى بعدة إيجابيات، على رأسها تفرّغ اللاعبين بشكل تام لمهمة رفع مستوياتهم، وتلقي تدريبات بدنية وفنية مؤهلة لخوض منافسات الموسم ببطولاته المحلية والعالمية.
وشدّد الكثيري على أن الطموحات بالنسبة للموسم الجديد لا حدود لها، وقال: «أمامنا عدة استحقاقات عالمية مهمة سنبدأ الإعداد لها في أقرب وقت ممكن، ومن أهمها بطولة العالم للجوجيتسو 2022 والتي تقام للمرة الثالثة على التوالي في العاصمة أبوظبي والدورة 19 للألعاب الآسيوية «الآسياد» التي ستقام في الصين في شهر سبتمبر 2022».
وقال الكثيري أن إحدى أسعد اللحظات التي مرت عليه في الموسم الماضي تمثلت في فوزه بجائزة الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الرياضي عن فئة الرياضي المحلي المتميز.
بدوره يقول لاعب المنتخب الوطني وأكاديمية نادي الوحدة للجوجيتسو سالم مبارك زايد أن الموسم الماضي كان أحد أفضل المواسم للكثير من اللاعبين، خاصة أنه قدم العديد من المواهب التي سترسم ملامح المستقبل لجوجيتسو الإمارات.
وعلى الرغم من تحقيقه للميدالية الفضية في بطولة أبوظبي العالمية لمحترفي الجوجيتسو وبرونزية بطولة العالم في أبوظبي، إلا أن هدفه الأكبر يكمن في تعزيز قدراته على البساط والتحكم في النزالات خصوصا أن الحظ لم يحالفه في عدد من المواجهات النهائية التي خاضها بسبب جزئيات بسيطة سيحرص على التعامل معها مستقبلاً.
وأكّد نجم نادي الوحدة أن البطولات المحلية التي نظمها اتحاد الإمارات للجوجيتسو الموسم الماضي أهلّت اللاعبين بشكل مميز للمشاركة في البطولات العالمية، وكانت أبرز ثمارها ونتائجها الإيجابية تنمية روح الجماعة واللعب بروح الفريق الواحد، وبالتالي شعور اللاعبين بأنهم لا يلعبون كأفراد ولكن ككيان واحد يساعد بعضهم بعضاً.
وفي نفس السياق تؤكد نجمة المنتخب الوطني حمدة الشكيلي التي تعتبر أول لاعبة إماراتية تفوز بميداليتين عالميتين في بطولة واحدة، حيث حصلت على ذهبية فئة الشباب وبرونزية السيدات في بطولة العالم الأخيرة في أبوظبي، أن الموسم الماضي حفل بمجموعة من المحطات والذكريات الرائعة محليا وعالميا، ففي الوقت الذي تمكنا من تحقيق لقب بطولة العالم، حظيت الفتيات بفرصة المنافسة على كأس رئيس الدولة للجوجيتسو للمرة الأولى ما عزز المنافسة إلى أبعد الحدود وهيأ الظروف للتعرف على مجموعة من المواهب الصاعدة.
وأضافت الشكيلي أن استحقاقات الموسم الجديد أكبر، وأنها ستبدأ التدريب هي وزميلاتها وفق توجيهات الجهاز الفني بما يواكب تطلعات المرحلة القادمة، وستحرص على العمل المتواصل وتطوير مهاراتها البدنية والذهنية كي يتسنى لها المشاركة في البطولات العالمية انطلاقا من أبوظبي واعتلاء منصات التتويج مجدداً.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"