عادي

تبادل معلومات بين التحالف والصليب الأحمر حول ادعاءات حوثية

خسائر للميليشيات جرّاء معارك وغارات في حجة وإحباط هجوم بتعز
01:23 صباحا
قراءة دقيقتين

عدن: «الخليج»

أعلن تحالف دعم الشرعية في اليمن، أمس الأربعاء، توجيه 18 ضربة جوية لميليشيات الحوثي الإرهابية في محافظة حجة، شمال غرب اليمن، أسفرت عن تدمير 12 آلية عسكرية وإلحاق خسائر بشرية في صفوف الميليشيات، فيما أفادت قيادة التحالف أنها عقدت اجتماعاً بناء مع فريق اللجنة الدولية للصليب الأحمر في مقر قيادة القوات المشتركة للتحالف، بالرياض، موضحاً: «تبادلنا المعلومات والحقائق حول ادعاء حادث صعدة». وقال بيان التحالف: إن «التنسيق وتبادل المعلومات سيستمر مع اللجنة الدولية للصليب الأحمر».

ولقي العشرات من ميليشيات الحوثي مصرعهم بغارات شنها طيران التحالف، استهدفت مراكز إمداد وتجمعات في مديرية حيران بمحافظة حجة، فيما لقي آخرون مصرعهم بينهم قيادات في جبهتي حرض وعبس شمالي المحافظة نفسها بقصف مدفعي للجيش الوطني اليمني وطيران التحالف.

وأوضح المركز الإعلامي للمنطقة الخامسة في الجيش اليمني في بيان له، أن مقاتلات التحالف شنت خمس غارات جوية أمس، استهدفت مراكز إمداد لميليشيات الحوثي وعربة تحمل ذخائر وتجمعات للميليشيات شرق مديرية حيران.

وأضاف أن غارات مقاتلات التحالف منذ ليلة أمس الأول بلغت 17 غارة جوية، أسفرت عن مقتل وجرح عشرات العناصر الحوثية، وتدمير مراكز إمداد ودوريات عسكرية وعربة تحمل ذخائر شرق حيران وحرض.

في الأثناء، لقي العشرات من عناصر ميليشيات الحوثي مصرعهم بينهم قيادات في جبهتي حرض وعبس شمالي المحافظة؛ وذلك بقصف مدفعي مركز، وضربات جوية لمقاتلات تحالف دعم الشرعية، طبقاً لما أورده موقع «سبتمبر نت» الإخباري، الناطق باسم وزارة الدفاع اليمنية.

وكثفت المنطقة العسكرية الخامسة من ضربات المدفعية، نهار أمس، على مواقع وتحركات الميليشيات، تزامناً مع قصف جوي مركز لمقاتلات تحالف دعم الشرعية التي بدورها استهدفت آليات وتجمعات الميليشيات الحوثية.

من جانبها، اعترفت الميليشيات بمصرع عدد من قياداتها، منها، المنتحل رتبة عميد المدعو ناصر رسام، والمعين من قبلها رئيساً لعمليات اللواء العاشر صاعقة، فيما أكدت مصادر عسكرية مصرع القيادي الحوثي محمد عبد الناصر الظرفي مع عشرات من العناصر الإرهابية، ممن حشدتهم من محافظات صعدة وعمران والمحويت وحجة وغيرها.

في السياق استهدفت مدفعية المنطقة العسكرية الخامسة مجموعة من القناصين، ممن دفعت بهم الميليشيات من محافظة صعدة ضمن تعزيزات لها إلى جبهة حرض.

وفي جنوب غربي اليمن، تصدت وحدات من الجيش الوطني اليمني، أمس، لهجوم من ميليشيات الحوثي في جبهة الأربعين بمحافظة تعز. وقال رئيس أركان حرب محور تعز العميد عبد العزيز المجيدي: إن الجيش الوطني، مسنوداً بالمقاومة الشعبية، كبد الميليشيات الحوثية خسائر كبيرة في الأرواح والعتاد بجبهة الأربعين شمال محافظة تعز.

وأشار إلى مقتل وإصابة 25 عنصراً حوثياً وإحراق عربة (بي ام بي) وإعطاب دبابة إضافة إلى طقمين عسكريين جميعها تابعة للميليشيات.

وتشهد محافظة تعز مواجهات متقطعة بين الجانبين، في وقت ما تزال الميليشيات تسيطر على مناطق من الريف بالمحافظة، إضافة إلى أجزاء من مدينة تعز، المركز الإداري للمحافظة.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"