عادي

تدمير مسيّرات باتجاه السعودية والتحالف يطلق عملية بصنعاء

الجيش اليمني يحقق مكاسب جديدة ضد الميليشيات الحوثية في صعدة
02:03 صباحا
قراءة دقيقتين
تمركزات لقوات الجيش اليمني في جبهة ضد الحوثيين

عدن: «الخليج»

أعلن تحالف دعم الشرعية في اليمن، ليل الأحد، عن تنفيذ عملية عسكرية نوعية على أهداف عسكرية مشروعة في صنعاء. وأكد التحالف في هذا السياق، اعتراض وتدمير طائرات مسيّرة أُطلقت باتجاه المنطقة الجنوبية في المملكة. وقال التحالف في بيان نشرته وكالة الأنباء السعودية «واس»، إنه بدأ بتنفيذ عملیة عسكریة نوعیة ضد ميليشيات الحوثي الانقلابية بالعاصمة اليمنية صنعاء.

وأوضح التحالف العربي أن العملية تستهدف أهدافاً عسكرية مشروعة للميليشيات الحوثية بالعاصمة صنعاء، مؤكداً أن هذه العملية تأتي استجابة لتهديد الطائرات المسيرة الحوثية ومحاولات الميليشيات الانقلابية استهداف المدنيين في إطار القانون الدولي والإنساني.

وفي البيان نفسه أفاد التحالف بأنه اعترض ودمّر طائرات مسيرة أطلقت باتجاه المنطقة الجنوبية في المملكة العربية السعودية. وفي بيان منفصل، أعلن التحالف تنفيذ 14 عملية استهداف ضد الميليشيات الحوثية في محافظة حجة، مشيراً إلى تدمير 9 آليات عسكرية، وخسائر بشرية في صفوف الميليشيات.

على صعيد آخر، نجحت ألوية اليمن السعيد في السيطرة على مواقع مهمة في مديرية البقع شرقي محافظة صعدة، أقصى شمال البلاد على الحدود مع السعودية.

ونفذت وحدات في ألوية اليمن السعيد، بالتنسيق مع وزارة الدفاع اليمنية، هجوماً مباغتاً على مواقع ميليشيات الحوثي في بلدة «جشيرة» في المديرية التي تعدّ أكبر مديريات صعدة، المعقل الرئيسي للانقلابيين في البلاد.

وبحسب «الدفاع» اليمنية في بيان، فإن وحدات هجومية في ألوية اليمن السعيد في محور البقع سيطرت بعملية عسكرية على مواقع «جشيرة»، وهي تلال جبلية تقع على مقربة من خط رئيسي لإمدادات ميليشيات الحوثي الانقلابية.

ووفقاً للبيان فإن العملية العسكرية الهجومية الناجحة أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى من عناصر الميليشيات الانقلابية فيما لاذ البقية بالفرار.

كما نجحت القوات اليمنية في استعادة أسلحة خفيفة ومتوسطة تركتها عناصر الميليشيات الحوثية الانقلابية، قبيل تقهقرها من المواقع التي كانت تتحصن فيها، طبقاً للبيان.

ويأتي هذا التقدم الميداني بإسناد بري وجوي فعال لقوات التحالف العربي بقيادة السعودية لألوية اليمن السعيد التي تخوض المعارك العسكرية في معقل الانقلاب بمحافظة صعدة. ومطلع العام الجاري، حرّرت قوات العمالقة محافظة شبوة بالكامل ومديرية حريب في مأرب من قبضة ميليشيات الحوثي ما شكل تحولاً استراتيجياً مهماً في مسار معركة التحرير، فضلاً عن تغيير المعادلة العسكرية ضد الانقلابيين.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"