عادي

«الصحة» تطلق «حصّن نفسك» للتوعية بالإنفلونزا الموسمية

19:23 مساء
قراءة 3 دقائق

دبي - وام

أطلقت وزارة الصحة ووقاية المجتمع، الحملة السنوية الوطنية للتوعية بالإنفلونزا الموسمية والتي تنظمها تحت شعار «حصّن نفسك.. احمِ مجتمعك»، بالتعاون مع مركز أبوظبي للصحة العامة وهيئة الصحة بدبي ومؤسسة الإمارات للخدمات الصحية.

تهدف الحملة، التي تستمر حتى نهاية ديسمبر المقبل، إلى رفع مستوى الوعي المجتمعي، وتعزيز الوقاية، لتقليل معدلات حدوث مضاعفات، وتحفيز أفراد المجتمع على تلقي التطعيم ضد الإنفلونزا الموسمية، ورفع كفاءة العاملين الصحيين وتدريبهم على أفضل الممارسات العالمية.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقدته الوزارة، في فندق «إنتركونتننتال فيستيفال سيتي دبي»، بحضور الدكتور حسين عبد الرحمن الرند الوكيل المساعد لقطاع الصحة العامة في الوزارة والدكتورة بدرية الشحي، رئيسة قسم التطعيم في مركز أبوظبي للصحة العامة والدكتورة ندى حسن المرزوقي، مديرة إدارة الصحة العامة والوقاية في الوزارة والدكتورة شمسة لوتاه، مديرة إدارة خدمات الصحة العامة في مؤسسة الإمارات للخدمات الصحية والدكتورة هند العوضي، رئيسة قسم التعزيز والتثقيف الصحي في هيئة الصحة بدبي.

وتشمل الفئات المستهدفة بالحملة معظم أفراد المجتمع مع إيلاء الأولوية للحوامل بالدرجة الأولى والأعمار من 50 فما فوق، والمصابين بأمراض مزمنة والأطفال دون 5 سنوات والعاملين في المجال الصحي.

وأكد الدكتور حسين عبد الرحمن الرند، أن الحملة الوطنية للتوعية بالإنفلونزا الموسمية تأتي تطبيقاً للسياسة الوطنية للتحصينات التي تمثل إطاراً وطنياً لمكافحة الأمراض السارية ومنها الإنفلونزا الموسمية للحد من مضاعفاتها على الفرد والمجتمع والتي تسهم في تطوير استجابة المنظومة الصحية للأمراض التنفسية وتعزيز آليات الترصد من أجل تحسين نتائج المؤشر الاستراتيجي لنسبة التغطية بالتطعيمات وفق المعايير العالمية، وذلك من خلال إتاحتها في شبكة المرافق الصحية إدراكاً من الوزارة بأهمية الأمن الصحي كأولوية وطنية في دولة الإمارات.

وأشار إلى أن نجاح دولة الإمارات في إدارة وحوكمة الجائحة وباقي الأمراض المعدية وغير المعدية حيث يمثل هذا النجاح ركيزة أساسية للمضي في الجهود الوطنية بثقة وعزيمة، لتحصين صحة أفراد المجتمع من الأمراض بفضل تكامل أداء الجهات الصحية والعمل بمنظومة صحية وطنية..داعياً أفراد المجتمع لدعم الجهود الوطنية الحكومية من خلال الالتزام بتلقي اللقاح واتباع العادات الوقائية السليمة، للحد من انتشار الإنفلونزا الموسمية بما يعزز الصحة الوقائية لأفراد المجتمع.

وقالت الدكتورة فريدة الحوسني المديرة التنفيذية لقطاع الأمراض المعدية في مركز أبوظبي للصحة العامة: «يسعدنا أن نكون شريكاً استراتيجياً دائماً في هذه الحملة السنوية للإنفلونزا الموسمية والتي تساهم بشكل سنوي في رفع مستوى الوعي لدى الجمهور من جميع الأعمار والفئات إلى أخذ التطعيم السنوي ضد هذا المرض، حيث يقوم المركز يقوم باتخاذ العديد من الإجراءات الاستباقية للحد من انتشار عدوى الإنفلونزا في المجتمع من خلال التأكد من توفر اللقاح مبكراً قبل حلول الموسم وتنفيذ حملات توعية وتثقيف لرفع مستوى وعي الجمهور والعاملين في القطاع الصحي حول المرض وأهمية التطعيم.. ويتوافر في المركز نظام إلكتروني للتبليغ عن عدد من الأمراض المعدية ومن بينها الإنفلونزا».

وأكدت أهمية أخذ لقاح الإنفلونزا الموسمية ابتداءً من عمر الستة أشهر فما فوق للوصول إلى المناعة الكافية، حيث يحتاج الجسم إلى مدة تصل إلى أسبوعين للحصول على المناعة من المرض.

بدورها أوضحت الدكتورة ندى حسن المرزوقي، أن لقاح الإنفلونزا الموسمية يعتبر فعالاً وآمناً نظراً لأنه أثبت فعاليته على مدى 60 عاماً للوقاية من الإصابة بالإنفلونزا بنسبة نجاح عالية إذ يقلل مضاعفات المرض ونسبة الإدخال للمستشفيات، مؤمناً الحماية من الفيروسات الشائعة، لافتة إلى أنه يوصى بأخذ لقاح الإنفلونزا الموسمية للعاملين الصحيين بقطاع الرعاية الصحية وفي أقسام الطوارئ والعيادات الخارجية ومراكز الرعاية الصحية الأولية ووحدات العناية المركزة لتقليل فرص نقل المرض للمراجعين ولأفراد الأسرة.

https://tinyurl.com/2s46jur8

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"