عادي

بلقيس تبهر جمهور «إكسبو» بأغنيات الأصالة والحداثة

17:37 مساء
قراءة دقيقتين
بلقيس تشدو في «إكسبو»
جمهور «إكسبو» يتفاعل مع بلقيس

دبي: «الخليج»

أحيت الفنانة بلقيس، التي تعدّ واحدة من ألمع نجوم الفن في العالم العربي، حفلاً غنائياً مدهشاً على منصة «اليوبيل» في «إكسبو 2020 دبي»، مساء الجمعة، أبهرت خلاله جمهور الحدث الدولي بباقة مختارة من أجمل أغنياتها القديمة والجديدة، التي تفاعلوا معها بالرقص والغناء في أجواء نابضة بالحياة.

واحتفلت بلقيس مع جمهورها من الجاليات العربية الموجودة في الحفل، بليلة موسيقية رائعة من ليالي «إكسبو» الغنائية، مقدمة تشكيلة من أجمل الأغنيات العربية التي تمزج بين الأصالة والحداثة، وسط حضور كبير وتفاعل لافت، وإلى جانب غنائها باللهجة الإماراتية الخالصة، اختارت من تراث بلاد الشام أغنية «عالعين موليتين»، و«جبار» باللهجة اللبنانية، و«دبلوماسي»، باللهجة المصرية، و«شوف لي حل» باللهجة العراقية، و«صابرة»، باللهجة المغربية، وغيرها من الأغنيات لتقديمها لجمهور الحفل الذي حمل طابعاً عربياً مميزاً.

كما قدمت أغنية «دقوا خبيتي» التي صيغت ألحانها على إيقاع «الخبيتي» الذي يعدّ واحداً من أبرز الفنون التراثية التي يعرفها أبناء الساحل الغربي في السعودية.

وأبهرت بلقيس الجمهور بأدائها لأغنية «هِمْتُ بظبيٍ»، بالفصحى التي غنتها تعبيراً عن المحبة والامتنان لدولة الإمارات، وهي من أشعار صاحب السموّ الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وألحان عبد الرحمن محمد، وتوزيع عادل مكس، وماستر طيف عادل.

وكانت بلقيس قدمت أول أداء لها على خشبة المسرح قبل 10 سنوات، سيراً على خطى والدها الملحن أحمد فتحي، ومنذ ذلك الحين أصدرت أربعة ألبومات، وعدداً كبيراً من الأغنيات الناجحة.

وتصف بلقيس موسيقاها بأنها عصرية وأصيلة، مستوحاة من الحياة والمجتمع والبيئة. ونالت لقب أفضل مطربة في الشرق الأوسط عام 2015.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"