عادي

متى يكتب الحاسوب الشعر؟

23:50 مساء
قراءة دقيقة واحدة
2208

منذ سنوات قليلة بدأنا نسمع عن قصص وروايات من تأليف الحاسوب أو الروبوت، وذلك عبر برامج معينة مبرمجة بأسلوب يتيح للآلة بناء حكاية ما، ودخلت بعض هذه القصص مسابقات ووصلت إلى مراحل متقدمة فيها، فضلاً عن برامج أخرى تساعد الروائي في عمله، من خلال وضع احتمالات لمسار الحدث القصصي، ويذهب البعض إلى أن طبيعة السرد ربما تسمح للحاسوب بتأليف رواية متكاملة الأركان في المستقبل المنظور.

ولكن ماذا عن الشعر؟ فهل سيستطيع الحاسوب كتابة قصيدة؟ هل تخضع المسألة هنا لقدرة المبرمجين على تطوير قدرات الآلة بحيث تنجح في التقاط الصور والأخيلة وكافة عناصر القصيدة الأخرى؟ أم أن الشعر سيبقى ذلك الفضاء الخاص بالمشاعر والأحاسيس وكل ما يميز البشر عن الآلة؟ ولكن هناك من جيل الشباب من يتوقع أن الآلة بتطوراتها المذهلة واللحظية ستتمكن يوماً ما من كتابة القصيدة، أي أن المسألة خاضعة لتقلبات المستقبل المتلاحقة.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"